الكوريتان تخففان حالة التأهب على الحدود بينهما

الكوريتان تخففان حالة التأهب على الحدود بينهما

أعلن مسؤولون عسكريون اليوم الأحد أن جيشي كوريا الشمالية والجنوبية خففا حالة التأهب القصوى في المنطقة الحدودية بين البلدين لتعود إلى مستوى وقت السلم.

ونقلت وكالة 'يونهاب' الكورية الجنوبية للأنباء عن مسؤول عسكري في سول، طلب عدم ذكر اسمه، القول إن 'حالة التأهب القصوى التي أعلنت وقت تصاعد التهديدات من قبل العدو ألغيت .. والآن ، عاد وضعنا الدفاعي إلى مستواه في وقت السلم'.

اقرأ أيضا | الكوريتان تستأنفان المحادثات واتهامات لبيونغ يانغ بالنفاق

كما أفاد مسؤول عسكري آخر بأن كوريا الشمالية ألغت الأوامر الخاصة للوحدات في الخطوط الأمامية وحالة شبه الحرب التي أعلنها الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون.

وأضاف أن الدولة الشيوعية أعادت القوات التي تم نشرها في مناطق خط الجبهة خلال حالة الطوارئ إلى وحداتها الأصلية.

وكانت الكوريتان قد رفعتا حالة التأهب العسكري بعد تصاعد التوترات إثر انفجار لغم أرضي وما تلاه من تبادل لإطلاق نيران المدفعية في وقت سابق هذا الشهر.

ولكن الجانبين أبرما اتفاقا تاريخيا يوم الثلاثاء الماضي لإنهاء الأعمال العدائية وتمديد العلاقات عبر الحدود.

كما وافقت الكوريتان أمس السبت على عقد اجتماعات بهدف التباحث بشأن لم شمل الأسر.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018