نيجيريا: بوكو حرام تقتل 80 شخصا

نيجيريا: بوكو حرام تقتل 80 شخصا

قال محليون في قرى شمال نيجيريا إن 80 شخصا قتلوا، نهاية الأسبوع الماضي، على يد عناصر يشتبه بانتمائهم لتنظيم "بوكو حرام".

وعلم أن المسلحين هاجم وا ثلاث قرى خلال نهاية الأسبوع، كما أعلن سكان في ولاية بورنو وعنصر من ميليشيا محلية ما أدى إلى مقتل 68 شخصا في هجوم على قرية بانو مساء الجمعة و11 في هجمات على قريتين مجاورتين السبت والأحد.

وقال باباكورا كولو المقاتل في ميليشيا مناهضة لبوكو حرام لوكالة فرانس برس "بحسب معلوماتنا، جاء رجال من بوكو حرام على احصنة في وقت متاخر الجمعة وفتحوا النار"، في قرية بانو ليلا ما ادى الى مقتل 68 شخصا.

وأكد احد سكان القرية ويدعى إيسامي اري هذه الحصيلة، بعد لجوئه السبت إلى مايدوغوري عاصمة ولاية بورنو.

وقال إن "المهاجمين وصلوا حوالي الثامنة والنصف مساء (الجمعة)، وبدأوا بإطلاق النار بشكل عشوائي. كل القرية عمتها الفوضى وفر الكثير من الناس. لقد عدنا بعد رحيلهم ووجدنا 68 قتيلا".

في المقابل قال مسؤول حكومي رفض الكشف عن اسمه أن الحصيلة 56 قتيلا.

وأضاف كولو أن أربعة أشخاص قتلوا السبت على أيدي عناصر من بوكو حرام في قرية كارنوا قرب بانو.

وقال "الضحايا هم إمام القرية ونجله واثنان من جيرانه".

وأخيرا قال أحد الشهود إن هجوما ثالثا وقع الأحد في قرية هاممباغدا حيث قتل سبعة أشخاص وأصيب خمسة بجروح.