انتشال 60 جثة من بين 800 مهاجر قضوا غرقا

انتشال 60 جثة من بين 800 مهاجر قضوا غرقا
سوريون في مخيم للاجئين في ميونيخ

ارتفع عدد الجثث التي تم انتشالها من سفينة مهاجرين غرقت قبل 5 شهور إلى 118 جثة، بعد انتشال 60 جثة مؤخرا، علما أن نحو 800 مهاجر لقوا حتفهم غرقا في تلك الحادثة.

وقالت البحرية الإيطالية اليوم، الإثنين، إنها تمكنت من انتشال 60 جثة أخرى من ضحايا السفينة التي غرقت وهي في طريقها إلى الشواطئ الإيطالية قادمة من ليبيا منذ ما يقرب من خمسة أشهر، وعلى متنها أكثر من 800 مهاجر ولاجئ.

وكان قد وصف حادث غرق تلك السفينة ، الذي وقع في 18 من نيسان/أبريل الماضي، بأنه أسوأ حادث هجرة في البحر المتوسط.

وعثر عناصر الإنقاذ فور وقوع الحادث على 24 جثة طافية على سطح البحر و28 ناجيا، قالوا إن المئات توفوا بسبب محاصرتهم داخل السفينة.

وقالت البحرية الإيطالية إن الـ60 جثة التي تم انتشالها، والتي رفعت إجمالي من تم انتشال جثثهم حتى الآن إلى 118 جثة، سيتم نقلها إلى ميناء أوجستا في صقلية في وقت لاحق اليوم.

وتم تحديد موقع السفينة مطلع أيار/مايو الماضي على بعد حوالي 157 كيلومترا شمال شرق الساحل الليبي، وعلى عمق 375 مترا تحت سطح البحر.

يذكر أن البحرية الإيطالية تستخدم مركبة تعمل عن بعد لانتشال الجثث.