أوباما: الخطاب المناهض للهجرة "ليس أميركيا"

أوباما: الخطاب المناهض للهجرة "ليس أميركيا"

قال الرئيس الأميركي، باراك اوباما، أمس الاثنين إن الخطاب المناهض للمهاجرين في الحملة الانتخابية الرئاسية الحالية "ليس أميركيا"، مستهدفا بذلك دون أن يسميه الملياردير دونالد ترومب الذي يتصدر استطلاعات الرأي في المعسكر الجمهوري.

وأضاف "أن كل هذه المشاعر المناهضة للمهاجرين القائمة حاليا في النقاش السياسي، تتعارض مع ما نحن عليه (..) لأنه وباستثناء من ’ولد أميركيا’ فإن أسرتكم قادمة من مكان آخر".

وشدد في حوار مع طلبة في مدينة موان على أن "الكثير من الناس آتوا من كافة أنحاء أوروبا وآسيا ووسط أميركا او افريقيا".

وكثف ترومب تصريحاته المدوية بشأن الهجرة وفرض هذا الملف كأحد أهم قضايا بداية الحملة الانتخابية داخل المعسكر الجمهوري.

وكان قال لدى إطلاق حملته في حزيران/يونيو "حين ترسل لنا المكسيك أناسا لا ترسل أفضل ما لديها بل ترسل من يتسببون في مشاكل. ومن يجلبون معهم المخدرات والجريمة، إنهم مغتصبون".

كما اقترح المرشح الجمهوري التراجع في الحقوق الناجمة آليا من الولادة على التراب الأميركي وهي حجر الزاوية في القانون الأميركي حيث تضمن المواطنة لأي طفل يولد في الأراضي الأميركية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018