18.6% من السائقين في مصر يتعاطون المخدرات

18.6% من السائقين في مصر يتعاطون المخدرات
مصر

أفادت إحصائيات رسمية، كشفت عنها وزارة التضامن الاجتماعي في مصر الأحد، أن نسبة تعاطي المواد المخدرة بين السائقين بلغت 18.6 في المائة.

وأوضحت وزيرة التضامن الاجتماعي، غادة والي، أنه تم إجراء الكشف عن تعاطي المخدرات بين سائقي الطرق السريعة، خلال شهري يوليو/تموز وأغسطس/آب الماضيين، على 9823 سائقا، كعينة عشوائية، تبين تعاطي 1833 منهم للمواد المخدرة، في حين جاء عدد الحالات السلبية 7990 حالة.

وأضافت والي، أن اللجنة المنوط بها الكشف على المخدرات بين السائقين على الطرق السريعة، تعمل من خلال مجموعات عمل مشتركة، من صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي والإدارة العامة للمرور. حيث قام الصندوق بإمداد الإدارة العامة للمرور بـ15 ألف كاشف، خلال الفترة الماضية للكشف على السائقين.

وأكدت وزيرة التضامن أن صندوق مكافحة وعلاج الإدمان، قام بإعداد قاعدة بيانات لسائقي حافلات المدارس على مستوى الجمهورية، وأنه يستهدف في العام الدراسي القادم تنفيذ الكشف على تعاطي المواد المخدرة بين سائقي حافلات المدارس داخل 600 مدرسة خاصة ودولية وتجريبية، في جميع المحافظات، بالشراكة الكاملة مع وزارات الداخلية والصحة والتربية والتعليم.

ووفقا لإحصاءات منظمة الصحة العالمية، تحتل مصر المرتبة الأولى في حوادث الطرق، وبلغ عدد الوفيات الناجمة عنها 12 ألفًا، وتشمل قائمة المصابين 40 ألفا. 

فيما يتراوح المعدل العالمي لقتلى حوادث الطرق، لكل 10 آلاف مركبة، ما بين 10 و12 شخصًا، لكنه يصل في مصر إلى 25 شخصًا، أي ضعف المعدل العالمي.

وأيضًا يبلغ عدد ضحاياها لكل 100 كم في مصر 131 قتيلًا، في حين أن المعدل العالمي يتراوح ما بين 4 و20 قتيلًا، أي أن عدد القتلى في مصر يزيد 30 ضعفا عن المعدل العالمي.

كما يوضح مؤشر الحوادث أن مصر تفقد 22 قتيلًا من كل 100 مصاب، في حين أن المعدل العالمي 3 قتلى فقط.