اللاجئون بأوروبا: بان يدعو لعدم تشييد جدران واستغلال مشاعر الخوف

اللاجئون بأوروبا: بان يدعو لعدم تشييد جدران واستغلال مشاعر الخوف

حذر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم الأربعاء من الميل نحو "تشييد جدران واستغلال مشاعر الخوف" في أزمة اللاجئين في أوروبا.

ولدى افتتاح اجتماع حول موضوع المهاجرين في الأمم المتحدة دعا بان كي مون ممثلي حوالي 70 بلدا إلى العمل على حل هذه المشكلة ب"أفكار مبتكرة وبشجاعة ورأفة".

وقال إن "المستقبل لا ينتمي إلى اولئك الذين يسعون إلى بناء جدران واستغلال مشاعر الخوف".

وأمام "أخطر أزمة هجرة ولاجئين منذ الحرب العالمية الثانية"، دعا بان إلى "التقدم نحو الإنتاجية والشجاعة والرحمة".

وأضاف أن "النزاعات لن تخف بين ليلة وضحاها وأن المزيد من الناس سوف يفرون من الأزمات وينزحون بحثا عن حياة أفضل وعلينا أن نكون مستعدين بشكل أفضل".

ووصف من أجل ذلك سلسلة مبادئ من بينها: "إنقاذ الأرواح" وعدم طرد اللاجئين، "توزيع الجهود بشكل متوازن" و"استئصال شبكات المهربين بلا هوادة".

وأضاف أن مقتل عيلان الكردي، الطفل السوري البالغ من العمر ثلاث سنوات والذي قضى غرقا خلال محاولة لاجتياز المتوسط للوصول إلى أوروبا والذي انتشرت صوره في كل العالم "يجب أن يحضنا على التقدم وعلى رؤية المصلحة على المدى الطويل لعملية دمج اللاجئين والمهاجرين".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018