كيري يدعم "حق إسرائيل في الدفاع عن وجودها"

كيري يدعم "حق إسرائيل في الدفاع عن وجودها"

أعلن وزير الخارجية الأميركي جون كيري، اليوم الخميس، دعمه لما أسماه "حق إسرائيل في الدفاع عن وجودها"، في تصريح بدا أنه محاولة لإرضاء إسرائيل في أعقاب تصريحات المتحدث باسم الخارجية الأميركية، جون كيربي، أمس، بأن إسرائيل تستخدم القوة المفرطة ضد الفلسطينيين، وهي تصريحات أثارت غضبا في إسرائيل.

وأدان كيري، في كلمة له أمام جامعة انديانا "الهجمات الإرهابية ضد المدنيين الأبرياء"، وتابع في الندوة التي ضمت أعضاء سابقين في الكونغرس من الحزبين، الجمهوري والديمقراطي، أنه "ليس هنالك على الإطلاق أي تبرير لهذه الهجمات النكراء"، مضيفاً "سنظل ندعم حق إسرائيل في الدفاع عن وجودها"، على حد تعبيره.

وتأتي تصريحات كيري، قبل أسبوع من زيارته المرتقبة إلى الشرق الأوسط (لم يتم تحديد موعدها لها بعد أو محطات توقفه فيها)، والتي من المفترض أن تتعلق بالأزمة التي اندلعت بين الفلسطينيين والإسرائيليين في الآونة الأخيرة، إذ قال بهذا الصدد، إنه "أتوقع أن أسافر إلى المنطقة في الأيام القادمة، وسأتابع عن كثب، كي أدعم جهود تهدئة الوضع".

وأردف كيري أنه "من المهم جداً أن يعود الهدوء في أقرب وقت ممكن، وسنحاول نحن كإدارة مواصلة التأكيد علناً وسراً على أهمية منع الخطابات التأجيجية، الاتهامات والأفعال التي يمكن أن تؤدّي إلى العنف".

وسبق أن وصف المتحدث باسم الخارجية الأمريكية جون كيربي، حادثة طعن مستوطن إسرائيلي لأربعة فلسطينيين في مدينة ديمونة بـ"الهجوم الإرهابي"، بعد أن كان يتجنب وصفها بهذه الطريقة، حيث دأب على إطلاق هذا الوصف على هجمات الفلسطينيين ضد الإسرائيليين. فيما انتقد وزير الأمن الإسرائيلي موشيه يعلون، الموقف الأمريكي معتبراً إياه "قراءة خاطئة للصراع بين الطرفين".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018