أوباما: من حق إسرائيل حفظ القانون والنظام

أوباما: من حق إسرائيل حفظ القانون والنظام

قال الرئيس الأميركي، باراك أوباما، إنه قلق حيال استمرار 'أعمال العنف' بين إسرائيل والفلسطينيين التي يمكن أن تكون محور لقاء بين وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، ورئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، الأسبوع المقبل في برلين.

وقال أوباما في مؤتمر صحافي مع الرئيسة الكورية الجنوبية بارك غوين هي في البيت الأبيض 'نحن قلقون للغاية حيال انفجار العنف'، مؤكدا 'قناعته بأنه من حق إسرائيل حفظ النظام والقانون وحماية مواطنيها من الهجمات بسكاكين وأعمال العنف في الشوارع'.

وأضاف 'نعتقد كذلك أنه من المهم أن يحاول نتنياهو والمسؤولون الاسرائيليون المنتخبون والرئيس الفلسطيني محمود عباس وغيره من المسؤولين خفض الخطاب الذي يمكن أن يحرض على العنف أو الغضب أو سوء التفاهم''.

وكان قد أكد متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، مارك تونر، يوم أمس الجمعة أن كيري 'يمكن أن يلتقي نتنياهو في ألمانيا على الأرجح'. وأضاف 'أريد أن أشير إلى أننا نقوم بوضع اللمسات الأخيرة على التفاصيل'.

وكان السفير الإسرائيلي في واشنطن، رون ديرمر، قد صرح لشبكة 'سي أن أن' الأميركية أن كيري سيلتقي نتنياهو في برلين الأسبوع المقبل.

من جهة اخرى، صرح دبلوماسي أميركي، الجمعة، أن كيري تحدث الخميس والجمعة إلى عباس ونتنياهو، كل على حدة، وطلب منهما العمل من أجل إعادة الهدوء.

واضاف هذا المسؤول في الخارجية الأميركية أن كيري الذي وصل مساء الجمعة إلى ميلانو (إيطاليا) قال لعباس إنه 'يأمل' في التوجه إلى الشرق الأوسط 'في الوقت المناسب' وبحث مع نتنياهو في احتمال عقد لقاء معه 'في أوروبا في مستقبل قريب'.

اقرأ أيضًا| أوباما يدعو لوقف التصعيد بالقدس

وكان قد بدأ كيري، الجمعة، جولة أوروبية تشمل إيطاليا وفرنسا وإسبانيا. وقبل مغادرته واشنطن صرح أنه سيتوجه إلى الشرق الأوسط 'في الأيام المقبلة''.

وكان أوباما أكد أنه 'مع مرور الوقت السبيل الوحيد الذي يمكن لإسرائيل أن تكون فيه آمنة فعلا والسبيل الوحيد الذي يستطيع عبره الفلسطينيون أن يحققوا تطلعات شعبهم، هو أن يكونوا دولتين تعيشان جنبا إلى جنب بسلام وأمن'.

لكنه أكد أنه في الوقت الحالي 'يجب على الجميع التركيز على ضمان عدم تعرض الأبرياء للقتل'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018