قمة الفاتيكان تؤيد التعامل مع قضايا المطلقين وفق كل حالة على حدة

قمة الفاتيكان تؤيد التعامل مع قضايا المطلقين وفق كل حالة على حدة
الكرادلة بعد خروجهم من القمة (أ ف ب)

أبدى الكرادلة والأساقفة والمطارنة في الفاتيكان، في ختام قمة استغرقت ثلاثة أسابيع، الدعم لمقترحات تعتمد نهجًا يتعامل مع الأشخاص الذين يبتعدون عن قيم الأسرة الكاثوليكية مثل المطلقين الذين تزوجوا مرة أخرى والنساء والرجال الذين يعاشرون بعضهم بدون زواج، على أساس كل حالة على حدة.

وذكر المجلس الكنسي للأساقفة أنه ينبغي على القساوسة المحليين أن تتوافر لديهم 'سبل حسن التمييز ومشاركة هؤلاء الأشخاص'، لكنه لم يتطرق إلى الجدل حول السماح للمطلقين الذين تزوجوا مرة أخرى بالمناولة المقدسة.

اقرأ أيضًا| الفاتيكان ينفي إصابة البابا فرنسيس بورم في الدماغ

وقال المتحدث باسم الفاتيكان، الأب فيديريكو لومباردي، إنه تمت الموافقة على تلك المقترحات بموجب 187 صوتًا مؤيدًا مقابل 80 صوتًا، أي بالأغلبية اللازمة وقدرها الثلثين.

ورحب البابا فرنسيس بنتائج المجلس الكنسي قائلا إن 'الواجب الأول للكنيسة ليس إنزال الإدانات أو اللعنات، ولكن إظهار رحمة الرب والدعوة إلى الهداية والأخذ بأيادي جميع الرجال والنساء إلى الخلاص'.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018