الاستخبارات الأمريكية تستبعد استمرار تمسك موسكو بالأسد

الاستخبارات الأمريكية تستبعد استمرار تمسك موسكو بالأسد

استعبد جون برينان رئيس وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (سي آي ايه) استمرار تمسك روسيا بالرئيس السوري بشار الأسد على المدى البعيد.

وقال برينان اليوم الأربعاء في مؤتمر في العاصمة الأمريكية واشنطن إنه "من المفارقات أنه يبدو أن لديهم شعورا بضرورة تعزيز النظام أولا قبل أن يمكن إخراجه (الأسد)" مشددا على أن موسكو مهتمة بسوريا بالدرجة الأولى من أجل الحفاظ على مكانتها في الشرق الأوسط.

وتابع برينان أن الكرملين سيكون مستعدا لترك الأسد يسقط عندما يرى حلا آخر يتوافق مع الهدف الذي وضعته موسكو ويحظى بالقبول من قطاع عريض من الشعب السوري.

واعترف برينان بأن الاستخبارات الأمريكية لم تعرف على نحو دقيق باليوم الذي بدأت فيه روسيا التدخل عسكريا في سوريا لكنه أكد أنه لم يكن من المتوقع على الجانب الآخر أن يقف الكرملين متفرجا على تفكيك نظام الأسد.

وفي هذا السياق أشار برينان إلى أن روسيا استثمرت على مدار 50 عاما في سورية ولها مصالح استراتيجية كبرى فيها كما أن سوريا بها الميناء الوحيد على المتوسط الذي يخضع للسيطرة الروسية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018