ميركل تدافع عن الاتفاق النووي قبيل المشاورات مع إسرائيل

ميركل تدافع عن الاتفاق النووي قبيل المشاورات مع إسرائيل

دافعت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، عن الاتفاق النووي مع إيران في وجه الانتقادات الإسرائيلية.

وفي رسالتها الأسبوعية المتلفزة عبر الإنترنت، قالت ميركل إن حكومتها وشركاءها في التفاوض قرروا بعد عملية تفكير 'أننا سيكون لدينا المزيد من آفاق الرؤية والتأثير والشفافية إذا أبرمنا مثل هذا الاتفاق'.

واعترفت ميركل بوجود 'اختلاف في الرأي' مع الحكومة الإسرائيلية في بعض النقاط، ومن بينها التقييم الخاص بما إذا كان هذا الاتفاق مفيدا أم لا.

وتأتي تصريحات ميركل قبل انطلاق النسخة السادسة من المشاورات الحكومية المشتركة بين ألمانيا وإسرائيل في برلين يوم، الثلاثاء، المقبل والتي سيشارك فيها رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، مع العديد من وزرائه.

إلى ذلك، قالت ميركل إن هناك حاجة للتوضيح، فثمة علامات استفهام تتعلق بالسبب وراء عدم مضي عملية السلام قدما، وعن بناء المستوطنات، بالإضافة إلى سؤال: هل لا يزال هناك تأييد لحل الدولتين في ظل عملية سلام محتملة؟'.

وقد طالبت ميركل بمناقشة هذه الأسئلة بشكل علني.

أقرأ أيضا: القصف الروسي يزيد من أعداد اللاجئين السوريين

تجدر الإشارة إلى أن المشاورات الحكومية المشتركة بين ألمانيا وإسرائيل كان مقررا لها بالأساس في تشرين أول/أكتوبر الماضي، لكن نتنياهو ألغاها في ذلك الحين بذريعة 'توتر الوضع الأمني آنذاك في إسرائيل'.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"