موسكو تؤكد اعتراض كوريا الشمالية مركبا شراعيا روسيا

موسكو تؤكد اعتراض كوريا الشمالية مركبا شراعيا روسيا
(صورة توضيحية)

أعلن مسؤولون روس اليوم السبت، أن عناصر من خفر السواحل الكوري الشمالي اعترضوا مركبا شراعيا روسيا، في بحر اليابان، واقتادوه إلى ميناء على أراضيهم.

وأعلن المسؤول في وزارة الخارجية الروسية في فلاديفوستوك، إيغور أغافونوف، 'أطلعنا الطرف الكوري الشمالي على اقتياد المركب الشراعي إلى ميناء كيمشاييك'.

وأضاف المسؤول أن 'عناصر الطاقم بخير، وما زلنا ننتظر توضيحا من كوريا الشمالية عن أسباب الحادث'، مضيفا أن دبلوماسيين روسيون يحاولون الحصول على إذن لمقابلة الطاقم.

وأفاد نائب رئيس الاتحاد الروسي للزوارق الشراعية، يفغيني خرومشينكو، أن المركب اعترضه 'صيادون كوريون شماليون'، على بعد 85 ميلا بحريا (150 كلم) من سواحل كوريا الشمالية، ضمن منطقتها الاقتصادية الحصرية.

وأفاد المتحدث باسم السفارة الروسية في بيونغ يانغ، دنيس سامسنونوف، أن السفارة وجهت مذكرة احتجاج إلى السلطات الكورية الشمالية طالبت بـ'الافراج الفوري عن الطاقم'.

اقرأ أيضا: الرئيس الأميركي يستقبل قادة دول شمال أوروبا وينتقد بوتين
في وقت سابق صرح مسؤول في السفارة أن مركب 'ألفين' الشراعي اعترض مساء الجمعة، أثناء توجهه إلى فلاديفوستوك، بعد مشاركته في مسابقة في ميناء بوسان الكوري الجنوبي.

وتتقاسم روسيا حدودا برية قصيرة مع كوريا الشمالية، ولديها علاقات جيدة نسبيا مع نظام كيم جونغ أون.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص