الناتو يقرر نشر 4 كتائب عسكرية على تخوم روسيا

الناتو يقرر نشر 4 كتائب عسكرية على تخوم روسيا
وزراء دفاع الولايات المتحدة، فرنسا وإسبانيا (أ.ب)

قرّر حلف شمال الأطلسي (الناتو)، اليوم الثلاثاء، نشر 4 كتائب عسكرية في بولندا، ودول البلطيق الثلاثة، إستونيا، وليتوانيا، ولاتفيا.

جاء ذلك في ختام اجتماع وزراء دفاع الدول الأعضاء في الحلف، المنعقد في مقر الناتو بالعاصمة البلجيكية، بروكسل.

وحدّد الوزراء، خلال اجتماعهم الذي حضره وزير الدفاع التركي، فكري إيشق، الخطوات الواجب اتخاذها تجاه روسيا، والمسائل المدرجة على أجندة أعمال قمة الحلف المنتظرة في تموز/ يوليو المقبل، بالعاصمة البولندية، وارسو.

وقال الأمين العام للحلف، ينس ستولتنبرغ، في المؤتمر الصحافي الذي عقده فور انتهاء الاجتماع، إنّ المجتمعين وافقوا على التدابير الجديدة الرامية إلى تعزيز قدرات الحلف في الردع، وتطوير القوة الدفاعية له.

وأوضح ستولتنبرغ أنّ الحلف "زاد من عدد قواته الجاهزة 3 أضعاف وأنّ قوات التدخل السريعة ستكون جاهزة، في غضون أيام قليلة، للقيام بمهامها في الدول الأعضاء بالحلف"، دون مزيد من التفاصيل.

وأشار ستولتنبرغ إلى أنّ اجتماع اليوم انتهى بقرار إنشاء 8 مقرات إضافية للحلف في دول شرق أوروبا.

وفي هذا السياق قال: "الناتو اتخذ قرارًا برفع مستوى وجوده في شرق أوروبا، كما سنتخذ خطوات أخرى من شأنها رفع قدراتنا الدفاعية والردعية في البحر الأسود، وهذا يتضمن رسالة مفادها أنّ أي اعتداء على أعضاء الحلف، سيُقابل برد من قِبل كافة دول الناتو".

ولفت الأمين العام للناتو إلى أنّ الحلف "لا ينوي الصراع مع أي جهة، وأنهم يرغبون في عقد حوار حقيقي مع روسيا، مع الاحتفاظ بحق الدفاع عن الأعضاء".

ودعا ستولتنبرغ الدول الأعضاء، إلى رفع حجم الإنفاق العسكري.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"