اتحاد علماء المسلمين: الانقلاب حرام شرعًا ومن الكبائر!

اتحاد علماء المسلمين: الانقلاب حرام شرعًا ومن الكبائر!

أفتى الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، اليوم السبت، بأن محاولة الانقلاب العسكري في تركيا 'حرام شرعًا وإحدى الكبائر وفقا للشريعة الإسلامية'، داعيًا الشعب التركي إلى الاستمرار في دعم رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان.

وقال الأمين العام للاتحاد، علي القره داغي، في بيان صحافي إن 'الاتحاد يفتي بأن محاولة الانقلاب هي خروج على الولاية الشرعية التركية المنتخبة، وأنه حرام شرعا ومن الكبائر، إضافة إلى كونه عمل غير حضاري ويضر بالواجهة الحضارية للجمهورية التركية وسمعتها'.

وطالب القره داغي 'القوات الانقلابية' بالتوقف عن الاستمرار في 'حراكها الغاشم'، وعدم الوقوع في إثم إراقة أي دم داخل تركيا، والتسليم والاعتراف 'بجرمهم وفشلهم'.

وأشاد بالجماهير التركية التي نزلت إلى الشارع دعما للرئيس رجب طيب إردوغان، مطالبا الشعب بالاستمرار في دعم إردوغان، حتى 'تفشل محاولة الانقلاب تماماً'.

وقال الأمين العام إن 'محاولة الانقلاب لا تمثل الجيش التركي وتوجهاته'، مشيدا بالقيادات العسكرية التركية الرفيعة التي رفضت الانقلاب.


>> اقرأ/ي أيضًا في تغطية عرب 48:

> الشعب أسقط الانقلاب

> أول رد فعل إسرائيلي على الانقلاب الفاشل في تركيا

> تركيا: السيطرة على مقر هيئة الأركان وعزل 2745 قاضيًا

'نحن' ومحاولة الانقلاب في تركيا/ عزمي بشارة

> الانقلاب العسكري القادم في تركيا

احتفالات مبكرة بسقوط إردوغان

> يلدريم: 181 قتيلا واعتقال 2839 جنديًا

أسر قائد لأسطول التركي

> إيران تأمل أن 'تحترم' تركيا حكومة سورية 'المنتخبة'!

>غولن وإردوغان: كيف تحول التحالف إلى عداء؟

> قائد الجيش التركي بالوكالة: تم إفشال محاولة الانقلاب

> تعرف إلى أبرز ضباط الجيش التركي ومصيرهم

 

بودكاست عرب 48