مالطا: قتلى تحطم الطائرة من موظفي الجمارك الفرنسيين

مالطا: قتلى تحطم الطائرة من موظفي الجمارك الفرنسيين
(أ.ف.ب)

تحطمت طائرة صغيرة صباح اليوم، الاثنين، عند إقلاعها من مطار مالطا الدولي، ما أدى إلى مقتل خمسة فرنسيين من رجال الجمارك كانوا على متنها.

وكان مسؤولون في مطار فاليتا أعلنوا تحطم الطائرة التي كانت تقل خمسة أشخاص بعد ثوان من إقلاعها قرابة الساعة 7:20 (5:20 ت غ). وقال المطار في بيان إن "الأشخاص الخمسة الذين كانوا على متن الطائرة قتلوا"، بدون أن يوضح هويتهم أو وجهة الطائرة.

وأعلنت الحكومة المالطية في بيان أن الركاب الخمسة هم خمسة رجال فرنسيين من رجال الجمارك، موضحة إنه كان يفترض أن يقوموا برحلة مراقبة في إطار مكافحة تهريب المهاجرين والمخدرات وأن يعودوا بعد ساعات.

وأغلق المطار على أثر تحطم الطائرة.

وكانت وسائل الإعلام أفادت في مرحلة أولى أنها طائرة من لوكسمبورغ استأجرتها وكالة فرونتيكس الأوروبية ومتوجهة إلى ليبيا، لكن الوكالة المكلفة مراقبة الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي نفت الامر.

اقرأ/ي أيضًا | إلغاء اجتماع الحكومتين الليبيتين المتنافستين بمالطا في اللحظة الأخيرة

وكتبت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني، على تويتر أنه 'ليس هناك أي مسؤول في الاتحاد الأوروبي (بين ضحايا) تحطم الطائرة في مالطا. الرحلة لم تكن على علاقة بأي من أنشطة الاتحاد الأوروبي'.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018