المحكمة ترد استئناف إدارة ترامب بإعادة حظر الهجرة

المحكمة ترد استئناف إدارة ترامب بإعادة حظر الهجرة

رفضت محكمة استئناف في ولاية سان فرانسيسكو الأميركية الدعوى المستعجلة المقدمة من وزارة العدل لإعادة تطبيق حظر السفر الذي كان فرضه الرئيس دونالد ترامب.

ووفق ما ذكرته أسوشييتد برس، طلبت دائرة محكمة الاستئناف التاسعة بسان فرانسيسكو، من ولاية واشنطن وإدارة ترامب، تقديم مزيد من الحجج بعد ظهر غد الإثنين.

وحسب المصدر نفسه، فإن رفض المحكمة هذا من شأنه أن يسبب معارك قانونية تستمر حتى الأسبوع القادم على الأقل.

وكانت الإدارة الأميركية قد استأنفت على الحكم الذي أصدره قاض فدرالي، يوم الجمعة، وعلق بموجبه العمل بقرار الرئيس دونالد ترامب منع اللاجئين ورعايا سبع دول مسلمة من السفر إلى الولايات المتحدة موقتا.

وعلق القاضي الفدرالي جيمس روبارت، العمل موقتا بالأمر التنفيذي الذي أصدره ترامب وحظر فيه على رعايا سبع دول مسلمة السفر إلى الولايات المتحدة طيلة 90 يوما، في حكم اضطرت على إثره وزارة الأمن الداخلي إلى فتح أبواب الولايات المتحدة مجددا أمام رعايا هذه الدول إيران والعراق وليبيا والصومال والسودان واليمن وسورية، وكذلك أمام اللاجئين من العالم أجمع.

وكان ترامب رد على قرار القاضي الفدرالي بإطلاق سلسلة تغريدات لاذعة بحقه ومتهما 'هذا الذي يسمى قاضيا' بتشريع أبواب البلاد أمام الإرهابيين.

وقال الرئيس الأميركي في واحدة من سلسلة تغريدات صباحية إن 'رأي هذا الذي يسمى قاضيا، والذي يحرم بلدنا من تطبيق القانون، أمر سخيف وسيتم الغاؤه'.

وتساءل ترامب في تغريدة أخرى 'إلى أين يتجه بلدنا حين يمكن لقاض أن يوقف منع سفر أتخذ لدواعي الأمن القومي وعندما يمكن لأي كان، حتى لمن لديه نوايا سيئة، أن يدخل إلى الولايات المتحدة'.

وقبل عشرة أيام، أصدر ترامب مرسوماً تنفيذياً يقضي بتعليق السماح للاجئين بدخول الولايات المتحدة لمدة 120 يوماً، وحظر دخول البلاد لمدة 90 يومًا على مواطني سورية والعراق وإيران والسودان وليبيا والصومال واليمن.

ومنذ توقيعه المرسوم، يواجه ترامب انتقادات محلية وغربية وعربية كبيرة، وسط اتهامات له بتبني "سياسات عنصرية"، لا سيما تجاه العرب والمسلمين.