أفغانستان: مقتل وإصابة 61 في تفجير انتحاري

أفغانستان: مقتل وإصابة 61 في تفجير انتحاري

قتل عشرون شخصا، على الأقل، وأصيب 41 آخرون في اعتداء انتحاري استهدف، اليوم الثلاثاء، المحكمة العليا الأفغانية في كابل في ساعة مغادرة الموظفين عملهم.

وقال ناطق باسم وزارة الصحة الأفغانية إن الاعتداء أسفر عن سقوط عشرين قتيلا من موظفي المحكمة وزوارها، و41 جريحا، بينهم طفل على الأقل، لكنه أكد أن "هذه الحصيلة يمكن أن ترتفع".

وقال ناطق باسم وزارة الداخلية الأفغانية، نجيب الله دانيش، إن "الانتحاري اقترب ماشيا، وفجر شحنته في موقف السيارات" في باحة المحكمة العليا عندما كان الموظفون على وشك الصعود إلى الحافلات التي تنقلهم.

لكن مسؤولا من داخل المحكمة قال إن التفجير وقع بالقرب من الكوة التي يتسلم منها المراجعون جوازات السفر، ما يفسر سقوط ضحايا من زوار المحكمة.

وقال محمد أيوب لوكالة فرانس برس "كنا عشرة ننتظر جوازات سفرنا، جرح ستة منا لكننا جميعنا أحياء".

لكن آخرين لم يحالفهم الحظ، كما صرح محمد نيازي لفرانس برس. وقال "كانت ساعة العودة الى المنزل. رايت فتاة صغيرة تسقط بالقرب مني من شدة الانفجار. قتلت".

وسمع دوي الانفجار القوي في محيط المكان. وقد أثار الانفجار حالة من الهلع في محيط المحكمة التي أغلقت الشرطة الطرق المؤدية إليها.

وقد وقع الاعتداء قبيل الساعة 16:00 بالتوقيت المحلي، 12:30 بتوقيت غرينتش، في باحة المحكمة القريبة من سفارة الولايات المتحدة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018