الصين تدعو لاستئناف المفاوضات مع كوريا الشمالية

الصين تدعو لاستئناف المفاوضات مع كوريا الشمالية
وانغ يي وتيليرسون في ميونخ (رويترز)

دعت الصين، الجمعة، إلى استئناف المفاوضات السداسية مع كوريا الشمالية مشيرة إلى ضرورة كسر الحلقة المفرغة للتجارب النووية والعقوبات.

وصرح وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، أثناء مؤتمر الأمن في ميونيخ أن "ما نشهده اليوم هو توالي التجارب والعقوبات مرارا وتكرارا".

وأضاف "يجب أن تتوقف هذه الدورة السلبية لأن خاتمتها قد تتجاوز قدرة احتمال الجميع حول العالم. إنه وضع الكل فيه خاسر".

كذلك شدد وانغ على ضرورة تطبيق قرارات الأمم المتحدة بما فيها العقوبات، مع الحرص في الوقت نفسه "على عدم التخلي عن مساعي استئناف المحادثات".

وتابع "على الولايات المتحدة وكوريا الشمالية (...) التوصل سريعا إلى قرار سياسي" مضيفا "ندعو جميع الأطراف إلى الامتناع عن أي إجراءات قد تثير التوتر".

وانسحبت كوريا الشمالية في 2009 من المفاوضات السداسية (كوريا الشمالية، كوريا الجنوبية، اليابان، روسيا، الصين، الولايات المتحدة) بشأن برنامجها النووي، قبل إجراء تجربتها النووية الثانية.

وتشترط واشنطن وحليفتاها اليابان وكوريا الجنوبية لاستئناف المفاوضات إجراء بيونغ يانغ تنازلات ملموسة مسبقا.

وبعد تجربة صاروخية جديدة هذا الأسبوع، دعا وزير الخارجية الأميركي، ريكس تيلرسون، الجمعة، الصين إلى العمل "بكل الوسائل" على "لجم" كوريا الشمالية، مشددا في لقائه الأول مع نظيره الصيني على هامش لقاءات مجموعة العشرين في ألمانيا على تفاقم خطورة برنامجي كوريا الشمالية النووي والبالستي.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018