الدولار ينخفض مقابل اليورو والين

الدولار ينخفض مقابل اليورو والين
(رويترز)

هبط الدولار أمام اليورو والين اليوم، الأربعاء، بعد نشر محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) في الوقت الذي تضاءلت فيه فرص فوز مارين لوبان صاحبة الموقف المناهض للاتحاد الأوروبي في انتخابات الرئاسة الفرنسية.

وأظهر محضر الاجتماع الذي عقد يومي 31 كانون الثاني/يناير والأول من شباط/فبراير والذي صوت البنك المركزي خلاله لصالح إبقاء أسعار الفائدة دون تغيير، أن الكثير من واضعي سياسات المجلس قالوا إنه ربما يكون من الملائم رفع أسعار الفائدة "في وقت قريب إلى حد ما" إذا ما جاءت بيانات الوظائف والتضخم متماشية مع التوقعات.

غير أن محضر الاجتماعات أظهر أيضا أن رفع أسعار الفائدة أقل إلحاحا بين الأعضاء المصوتين في الوقت الذي يرى فيه كثيرون أن هناك "احتمالا ضئيلا" لزيادة كبيرة في أسعار الفائدة وأن المجلس سيكون أمامه "الكثير من الوقت على الأرجح" للاستجابة إذا ما نشأت ضغوط أسعار.

وقالت رئيسة المجلس، جانيت يلين، الأسبوع الماضي، إن الانتظار لفترة طويلة جدا قبل رفع أسعار الفائدة من جديد سيكون "من غير الحكمة" ولمحت بشدة إلى أن البنك المركزي ما زال على مسار دراسة رفع أسعار الفائدة من جديد بحلول الصيف.

كما ضغطت الأوضاع السياسية الفرنسية على العملة الأميركية ورفعت اليورو من أدنى مستوى في ستة أسابيع البالغ 1.0494 دولار والذي لامسه في وقت سابق من الجلسة إلى أعلى مستوى خلال الجلسة عند 1.0572 دولار بزيادة تعادل نحو 0.4%.

وسجلت أحدث قراءة للدولار انخفاضا نسبته 0.5% أمام الملاذ الآمن الين إلى 113.13 ين بعدما هبط بما يصل إلى 0.7% إلى أدنى مستوى خلال الجلسة عند 112.91 ين في التعاملات الصباحية بأميركا.

وانخفض مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات رئيسية، في أحدث قراءة نحو 0.2% إلى 101.220 بعدما صعد لأعلى مستوياته في أسبوع عند 101.720 في التعاملات المبكرة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018