بابا الفاتيكان: البشرية متجهة نحو حرب عالمية ثالثة

بابا الفاتيكان: البشرية متجهة نحو حرب عالمية ثالثة

خلال اجتماع في حاضرة الفاتيكان، قال البابا فرنسيس، اليوم السبت، إنّ البشرية متجهة نحو حرب عالمية ثالثة من أجل الحصول على المياه، معتبره "حقًا من حقوق الإنسان".

وكانت إذاعة الفاتيكان، نقلت اليوم قوله "البشرية تتجه اليوم نحو حرب عالمية ثالثة تُخاض من أجل المياه".

وأضاف "الحصول على المياه هو حق من حقوق كل كائن بشري، لا بل هو حق أساسي من حقوق الإنسان".

وتساءل البابا "لماذا لا تنص تشريعات بعض الدول على أن المياه هي حق أساسي من حقوق الإنسان، لا بل هناك تشريعات حُذفت منها هذه الإشارة، وهذا أمر مؤلم حقاً".

ولفت إلى أن "مسألة الحصول على المياه تعني الجميع وتتعلق ببيتنا المشترك".

وأشار بابا الكاثوليك، إلى "ضرورة العمل على تخطي الأنانية كي تتمكن العائلة البشرية من ضمان هذا الحق الأساسي لكل كائن بشري".

وتطرق إلى "المعطيات الصادرة عن منظمة الأمم المتحدة والتي تُظهر أن ألف طفل يموتون يومياً نتيجة أمراض مرتبطة بالمياه، فضلاً عن وجود ملايين الأشخاص الذين يستهلكون مياه ملوثة".

واعتبر فرنسيس، أن "الأوان لم يفت بعد، لكن لا بد من إيقاظ الوعي والإدراك حيال الحاجة إلى المياه وحيال قيمتها الأساسية بالنسبة لصالح البشرية".

وشدّد على "الحاجة الملحة إلى توحيد الأصوات دفاعا عن هذه القضية التي تعود بالفائدة على الجميع"، قائلا إن "الله الخالق لن يتخلّى عنا في عملنا الهادف إلى ضمان حصول الجميع على المياه الآمنة والنظيفة".

وحثّ جميع الدول على تطبيق ما ورد في القرارات التي تبنتها الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 2010 المتعلقة بالحق في المياه، مؤكداً أن "الحق في المياه مرتبط بإمكانية البقاء على قيد الحياة، وهو بالتالي يقرر مصير البشرية".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018