تشديد الإجراءات الأمنية بمطارات ومحطات بريطانيا النووية

تشديد الإجراءات الأمنية بمطارات ومحطات بريطانيا النووية

شددت وكالة الاستخبارات البريطانية، اليوم الأحد، الإجراءات الأمنية في المطارات ومحلات الطاقة النووية، كإجراء استباقي ضد هجمات إرهابية محتملة، بحسب ما قالت وسائل إعلام بريطانية.

وذكرت صحيفة 'تلغراف' البريطانية، اليوم الأحد، أن أجهزة الأمن البريطانية أصدرت، خلال الـ 24 ساعة الماضية، سلسلة من التنبيهات، محذرة من أن 'الإرهابيين طوروا طرقًا جديدة لتجاوز اختبارات الأمن والسلامة داخل المطارات'.

وقال وزير الطاقة البريطاني، جيسي نورمان، للصحيفة، إن 'محطات الطاقة النووية يجب أن تتأكد من أنها لا تزال قادرة على مواجهة التهديدات الإلكترونية المتطورة'.

وأضاف 'تلتزم الحكومة تمامًا في الدفاع عن البلاد ضد جميع أنواع الهجمات، حيث استثمرت 1.9 مليار استرليني (2.375 مليار دولار) في الأمن ضد الهجمات الإرهابية'.

وتعتقد وكالات الاستخبارات أن تنظيم 'الدولة الإسلامية' (داعش) وجماعات إرهابية أخرى طوروا طرقًا لزرع المتفجرات في أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة، التي يمكن أن تفلت من إجراءات الأمن في المطار.

وقالت 'تلغراف' إن السلطات الأمنية أبدت تخوفها من أن الإرهابيين قد يستخدمون تقنيات جديدة ومتطورة لتجاوز أجهزة الفحص في المطارات الأوروبية والأميركية.

وتمكن خبراء في مكتب التحقيق الفيدرالي الأميركي مؤخرًا من إجراء تجربة في كيفية إخفاء قنابل داخل أجزاء من بطارية الكمبيوتر المحمول بالطريقة التي تسمح أيضًا بتشغيل الكمبيوتر من خلالها.

وهناك مخاوف أيضًا من أن قراصنة الكمبيوتر 'هاكرز' يحاولون تجاوز الإجراءات الأمنية لمحطات الطاقة النووية.

وحذر مسؤولون حكوميون من أن 'الإرهابيين والجواسيس الأجانب يعملون على استغلال نقاط الضعف في أنظمة الإنترنت الخاصة بالصناعة النووية'.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019