مسؤولان أميركيان: تصريحات ترامب للافروف عن كومي هدفها التعاون

مسؤولان أميركيان: تصريحات ترامب للافروف عن كومي هدفها التعاون

قال مسؤولان بارزان في الإدارة الأميركية اليوم، الأحد، إن الرئيس دونالد ترامب أثار موضوع إقالة مدير مكتب التحقيقات الاتحادي 'إف.بي.آي.' خلال اجتماع مع وزير الخارجية الروسي لشرح سبب عدم قدرته على إيجاد مجالات للتعاون مع موسكو.

وقال مستشار ترامب للأمن القومي، إتش.آر مكماستر، لبرنامج على محطة 'إيه.بي.سي.' إن 'فحوى المحادثة هو أن الرئيس يشعر بأن قدرته للعمل مع روسيا للتوصل لمجالات للتعاون مقيدة لسبب واضح وهو تناول سياساته بكثافة في التغطية الإخبارية'.

وفي برنامج 'فوكس نيوز صنداي'، قال وزير الخارجية، ريكس تيلرسون، إن ترامب كان يحاول أيضا أن يخبر الروس بأن 'تلك القضايا الداخلية التي تؤثر علينا محليا لن تشتته'.

وكان تيلرسون ومكماستر موجودين في الاجتماع الذي عقد في العاشر من أيار/مايو الحالي بين ترامب ومسؤولين روس وناقش خلاله معهم إقالته لجيمس كومي، المدير السابق لإف.بي.آي.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز نقلا عن مسؤولين مطلعين على ملخص داخلي للاجتماع في البيت الأبيض أن ترامب وصف كومي خلال الاجتماع بأنه 'مخبول' وقال إن إقالته ستزيح 'ضغطا هائلا' يشكله تحقيق المكتب في تدخل محتمل لروسيا في الانتخابات الرئاسية التي جرت في 2016.

وقال السناتور الجمهوري عن ولاية أريزونا، جون مكين، لبرنامج 'فوكس نيوز صنداي' إن التقارير التي وردت عن تصريحات ترامب بشأن كومي في اجتماع العاشر من أيار/مايو مع سيرغي لافروف والسفير الروسي سيرغي كيسلياك تركته 'عاجزا عن الكلام'.

وقال مكين إنه 'لا أعرف كيف أفسرها بطريقة أخرى.. أنا عاجز عن الكلام تقريبا لأنني لا أعرف لم قد يقول أحد شيئا كهذا' مضيفا أن الرئيس كان عليه ألا يجتمع من الأصل مع المسؤولين الروس.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018