إيران تتعهد بالرد على العقوبات الأميركية

إيران تتعهد بالرد على العقوبات الأميركية
(أ ف ب)

قالت وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا" إن طهران دانت العقوبات الأميركية الجديدة ضد برنامجها الصاروخي البالستي، وتعهد باتخاذ إجراءات انتقامية.

وجاء في بيان أن "وزارة الخارجية الإيرانية، مع تنديدها بالبادرة التي لا قيمة لها للولايات المتحدة بفرض عقوبات لا شرعية ضد أشخاص جدد على صلة ببرنامج الصواريخ البالستية الإيراني، سترد بفرض عقوبات على أفراد جدد وكيانات أميركية جديدة عملت ضد الشعب الإيراني وباقي الشعوب المسلمة في المنطقة".

وأعلن أحد قادة الحرس الثوري، الجنرال أمير علي حجيزاده، المكلف البرنامج البالستي للبلاد أن "الأميركيين يريدون إضعاف قدرات وقوة النظام الإسلامي من خلال الضغوط السياسية والثقافية والعقوبات الاقتصادية خصوصا ضد البرنامج البالستي. نقترح اتخاذ خطوات مماثلة سيدفع الأميركيون ثمنها غاليا".

أما وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، فاعتبر أثناء زيارة إلى مقر الأمم المتحدة في نيويورك أن الولايات المتحدة ترسل "إشارات متناقضة" بشأن مدى احترامها للاتفاق النووي مستقبلا.

وفي تصريح أدلى به لقناة الجزيرة القطرية قال الوزير الإيراني إن الإدارة الأميركية فرضت على بلاده "عقوبات غير قانونية بهدف تسميم المناخ الدولي".

وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت، الثلاثاء، فرض عقوبات جديدة ضد إيران بسبب صواريخها البالستية وأنشطتها العسكرية في الشرق الأوسط، لكنها أبقت على الاتفاق الدولي حول برنامج طهران النووي.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية