رئيس جورجيا يصف زيارة بوتين لأبخازيا بأنها "ظلم تاريخي"

رئيس جورجيا يصف زيارة بوتين لأبخازيا بأنها "ظلم تاريخي"
(تصوير شاشة)

زار الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الثلاثاء، جمهورية أبخازيا التي أعلنت استقلالها عن جورجيا.

وروسيا واحدة من دول قليلة تعترف باستقلال كل من أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية. وسبق أن زار بوتين أبخازيا مرتين في 2009 و2013.

وخاضت روسيا حربا مع جورجيا فى 2008 بسبب أوسيتيا الجنوبية التي انفصلت هي الأخرى عن جورجيا معتمدة على دعم روسيا.

تجدر الإشارة إلى أن زيارة بوتين الحالية، تأتي بالتزامن مع 'الذكرى السنوية التاسعة' لاندلاع تلك الحرب الروسية الجورجية، والتي انتهت بعد خمسة أيام باستيلاء القوات الروسية على مناطق كبيرة، وأسفرت الحرب عن مقتل نحو 850 شخصًا.

بوتين: 'يربطنا تاريخ مشترك' 

ولفت وسائل إعلام روسية، إلى أن بوتين وصل أبخازيا على متن طائرة مروحية ترافقها عدة مقاتلات من طراز M-24، وقال في أعقاب لقائه مع الرئيس الأبخازي، راؤول خادجيمبا، في العاصمة الأبخازية سوخومي: 'نحن نضمن أمن واستقلالية أبخازيا واستقلالها'.

ونقلت صحيفة 'إزفيستيا'، قوله: 'أبخازيا شريك هام جدا وحليف لروسيا، يربطنا التاريخ المشترك والتقارب الروحي. سوف نبقى نعمل على تعزيز تطور أبخازيا الاجتماعي والاقتصادي، وسوف نحمي أمن واستقلال أبخازيا، ونؤمن كل الدعم السياسي. وأنا على ثقة من أن ذلك سيستمر في المستقبل'.

وبحسب تقرير لوكالة 'رويترز'، تمثل تأكيدات بوتين للمسؤولين هناك بدعم موسكو العسكري للإقليم، 'تحديا للحكومات الغربية التي أدانت دعم روسيا للانفصاليين'.

ووصل بوتين إلى منتجع بيتسوندا المطل على البحر الأسود في أبخازيا، بعد أسبوع من زيارة نائب الرئيس الأميركي، مايك بنس، للعاصمة الجورجية، تبليسي، وإدانته للوجود الروسي على أراضي جورجيا.

مارجفلاشفيلي: 'ظلم الاتحاد الروسي التاريخي'

ونقلت 'رويترز' عن رئيس جورجيا، جيورجي مارجفلاشفيلي، بعد أن وضع أكاليل من الزهور على قبور الجنود الجورجيين الذين قضوا نحبهم في 2008: 'اليوم وفي الوقت الذي نبدي فيه حزننا على الخسائر التي تكبدناها خلال هذه المأساة نرى رئيس الاتحاد الروسي يزور أبخازيا الجورجية'.

وقال إن زيارة بوتين تمثل 'خرقا للقانون الدولي ومحاولة لإضفاء الشرعية على ظلم الاتحاد الروسي التاريخي لجورجيا'.

وقال متحدث باسم حلف شمال الأطلسي إنه كان يجب الاتفاق مسبقا على زيارة بوتين مع السلطات الجورجية.

وأضاف المتحدث في بيان عبر البريد الإلكتروني، بحسب 'رويترز' إن 'زيارة الرئيس بوتين لمنطقة أبخازيا في جورجيا في الذكرى السنوية التاسعة للصراع المسلح تضر بالجهود الدولية للتوصل لتسوية سلمية من خلال التفاوض'.