رئيس مجلس النواب الأميركي يعلن تأييده لبناء جدار المكسيك

رئيس مجلس النواب الأميركي يعلن تأييده لبناء جدار المكسيك
(أ.ف.ب)

أعلن رئيس مجلس النواب الأميركي بول راين، بحسب تغريدات يتم تداولها عبر موقع تويتر، عن تأييده لقرار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب بناء جدار على الحدود مع المكسيك.

تجدر الإشارة إلى أن علاقة راين بالرئيس ترامب، كانت توصف بأنها غير مستقرة، فقد نأى بنفسه عن مواقف ترامب خلال حملته الانتخابية، واصفا بعض تصريحاته بأنها "عنصرية".

ووقع ترامب، مطلع العام الجاري، المرسوم التنفيذي لبناء الجدار، والذي من المتوقع أن يمتد على طول الحدود الجنوبية للولايات المتحدة مع المكسيك، كما أصدر امرا بتجريد المدن الأميركية التي توفر ملاذات للمهاجرين الذين لا يحملون وثائق قانونية من التمويل المقدم إليها.

ويمتد الجدار على مسافة 2000 ميل، وهو أحد التعهدات الأساسية لترامب في حملته إبان الانتخابات الرئاسية.

وقال ترامب في حينه إن العمل في بناء الحواجز في الجدار سيبدأ خلال أشهر، وإن المكسيك "ستعوض الولايات المتحدة بنسبة 100% عن كلفة بناء الجدار، إلا أن البيت الأبيض يرغب بالحصول على موافقة الكونغرس لدفع مبلغ أولي كجزء من مبلغ أكبر مقابل الاستمرار في تمويل الحكومة الأميركية.

وسبق أن قدر ترامب أن بناء الجدار سيكلف نحو 8 مليارات دولار، بيد أن منتقديه قالوا إنه سيكلف ضعف هذا المبلغ.