ماتيس: "لا نتطلع لإبادة كوريا الشمالية رغم قدرتنا على ذلك"

ماتيس: "لا نتطلع لإبادة كوريا الشمالية رغم قدرتنا على ذلك"
(أ ف ب)

هدد وزير الدفاع الأميركي، جيمس ماتيس، "برد عسكري هائل" على أي هجوم على الولايات المتحدة أو حلفائها، بعد أن أجرت كوريا الشمالية أقوى تجاربها النووية حتى الآن.

وقال ماتيس للصحفيين أمام البيت الأبيض، اليوم، "أي تهديد للولايات المتحدة أو أراضيها بما في ذلك غوام أو لحلفائنا سيواجه برد عسكري هائل... رد سيكون فعالا وساحقا".

وأضاف ماتيس أن واشنطن لا نتطلع "لإبادة أي بلد، لا سيما كوريا الشمالية. ولكن كما قلت، لكنا قادرون على ذلك، ولدينا الكثير من الخيارات للقيام بذلك".

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب، قد أجاب على سؤال: هل ستهاجم الولايات المتحدة كوريا الشمالية؟ بالقول "سوف نرى".

وأدلى ترامب بالتصريح لدى مغادرته قداسا، بعدما قال على تويتر في وقت سابق، الأحد، "كوريا الجنوبية تجد كما أخبرتها، أن حديثها عن التهدئة مع كوريا الشمالية لن يجدي لأنهم لا يفهمون سوى أمرا واحدا".

وأجرت كوريا الشمالية سادس وأقوى تجربة نووية حتى الآن، الأحد، وقالت إنها لقنبلة هيدروجينية متقدمة ومصممة لحملها على صاروخ طويل المدى، مما يمثل تصعيدا كبيرا للمواجهة مع الولايات المتحدة وحلفائها.

كما قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن الولايات المتحدة تدرس وقف العلاقات التجارية مع أي بلد يقوم بأنشطة تجارية مع كوريا الشمالية.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ