كتالونيون يحتلون مراكز اقتراع لضمان إجراء الاستفتاء

كتالونيون يحتلون مراكز اقتراع لضمان إجراء الاستفتاء
كتالونيون أمام مدرسة في برشلونة (أ ف ب)

في محاولة لضمان إجراء التصويت في استفتاء الاستقلال، احتل كاتالونيون مؤيدون للانفصال عن إسبانيا، يوم أمس الجمعة، عددا من المدارس في برشلونة تم اختيارها مراكز اقتراع في الاستفتاء على استقلال الإقليم.

واحتل الناشطون الكتالونيون مدرستين، على الأقل، في وسط برشلونة، في حين نشرت "منصة المدارس المفتوحة من أجل الاستفتاء" صورا على تويتر لعدد من مراكز الاقتراع التي تم احتلالها.

وقالت جيزيلا لوزا، وهي أم لثلاثة تلاميذ في مدرسة "ريانا فيونانت" الابتدائية في حي غارسيا الراقي في برشلونة، حيث التأييد كبير للاستقلال "سأنام هنا بجانب ابني الاكبر الذي هو تلميذ هنا".

وأضافت لوزا "هناك على الأقل أربع أو خمس عائلات سيأتون مع أولادهم، وحتما سيكون هناك المزيد، بالتأكيد غدا سيكون عددنا أكبر".

وكانت قد أصدرت وزارة التربية الإسبانية بيانا حمّلت فيه مديري المدارس في كاتالونيا المسؤولية إذا ساعدوا في إجراء استفتاء الأحد، الذي تعتبره مدريد غير شرعي.

وأمرت محكمة الأربعاء الشرطة بمنع استخدام الأبنية أو الأماكن العامة "من أجل التحضير وتنظيم" الاستفتاء.

وقال جوردي سانشيز، رئيس "الجمعية الوطنية الكاتالونية" وهي إحدى أبرز الحركات الاستقلالية المنبثقة من المجتمع المدني أن قرار المحكمة "يقول ببساطة إن هذه الأماكن لا يمكن استخدامها الأحد في الاستفتاء".

وتابع سانشيز "نعتقد أنه من الجيد أن تبقى هذه الأماكن مفتوحة، وأن لا تقفل".

وأضاف "إنها مساهمة من أجل أن يكون الأحد يوما طبيعيا بقدر الإمكان. ومن المفيد أن يصل من يريد التصويت إلى مركز اقتراح أبوابه مفتوحة".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018