حكومة كاتالونيا تتمسك بالحوار وتشترط الاستقلال

حكومة كاتالونيا تتمسك بالحوار وتشترط الاستقلال
(أ.ف.ب.)

نبه المسؤول الثاني في الحكومة الكاتالونية اوريول جونكيراس، السبت، إلى لأن عرض الحوار الذي طرحته مدريد لا يمكن ان يتناول إلا استقلال كاتالونيا، في ما يشكل شرطا مسبقاً ويزيد من صعوبة التوصل إلى توافق بين الطرفين.

وقال جونكيراس في كلمة القاها في مقر الحزب اليساري الجمهوري في كاتالونيا الذي يرأسه، إن عرض إجراء الحوار الذي قدمته الحكومة الإسبانية "يجب أن يشير إلى بناء الجمهورية والتزامنا بالاستقلال".

وأضاف النائب الأوروبي السابق: "يجب أن يكون واضحا إن أفضل طريقة للتوصل إلى الجمهورية والاستقلال هي التحدث مع الجميع، اقله مع المجموعة الدولية. لكننا في الوقت نفسه ملتزمون بشكل مطلق لا لبس فيه، بتنفيذ نتيجة الأول من تشرين الأول/أكتوبر".

ويطالب الاستقلاليون الكاتالونيون بالاستقلال استنادا إلى نتائج استفتاء تقرير المصير الذي نظم في الأول من تشرين الأول/أكتوبر رغم أن مدريد حظرته، ويؤكدون إنهم فازوا به ب 90% من الاصوات مع نسبة مشاركة بلغت 43%.

وأعلن الزعيم الانفصالي الكاتالوني كارليس بوتشيمون، من جانب واحد استقلال الجمهورية الكاتالونية، الثلاثاء، ثم علق الإعلان على الفور لإتاحة المجال من أجل الحوار مع مدريد.

ولم يقدم بوتشيمون الذي يطالب بوساطة دولية تفاصيل تتعلق بشروط الحوار.

ورفضت الحكومة الإسبانية برئاسة رئيس الوزراء المحافظ ماريانو راخوي، رفضا قاطعا هذا العرض، داعية الانفصاليين إلى العودة إلى طريق "الشرعية".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018