القضاء البلجيكي يطلق سراح رئيس كاتالونيا المُقال بشروط

القضاء البلجيكي يطلق سراح رئيس كاتالونيا المُقال بشروط
بيغديمونت في بروكسل (أ.ف.ب)

أكدت النيابة العامة البلجيكية، ليل الأحد الإثنين، أن القاضي المسؤول عن التحقيق في بروكسل منح إطلاق سراح مشروط لرئيس كاتالونيا المُقال، كارلس بيغديمونت، وأربعة من مستشاريه بعد أن سلموا أنفسهم للسلطات البلجيكية.

وكانت النيابة العامة أعلنت في وقت سابق أن بيغديمونت ومستشاريه الأربعة الموجودين في بلجيكا، والذين أصدرت بحقهم مدريد مذكرة توقيف أوروبية، سلموا أنفسهم صباح أمس الأحد إلى الشرطة المحلية.

وبعدما استمع قاضي التحقيق إلى المطلوبين الكاتالونيين الخمسة طوال النهار وحتى ساعة متأخرة من المساء، قرر العمل بتوصية النيابة العامة ومنحهم إطلاق سراح مشروطا.

وبقرار قاضي التحقيق هذا، أصبحت مسألة النظر في مذكرة التوقيف الأوروبية من صلاحية هيئة قضائية أخرى هي غرفة المذاكرة في بروكسل، التي عليها البت بالمسألة خلال الأسبوعين المقبلين.

وغادر وكيل الدفاع عن بيغديمونت، المحامي بول بيكايرت، مقر النيابة العامة في بروكسل، في وقت متأخر من مساء الأحد، من دون الادلاء بأي تعليق.

وكانت أمام قاضي التحقيق مهلة 24 ساعة ليقرر خلالها ما إذا كان سيوقف المسؤولين الكاتالونيين الخمسة أم لا، وقد انتهى إلى تأييد توصيات النيابة العامة التي طلبت منحهم إطلاق سراح مشروطا.

وقالت النيابة العامة إن المفرج عنهم "ممنوعون من مغادرة الأراضي البلجيكية من دون موافقة قاضي التحقيق"، وعليهم "المكوث في عنوان ثابث"، وعليهم "المثول بأنفسهم عند كل إجراء أو استدعاء من جانب السلطات القضائية أو الأمنية". وأضافت أن هذا القرار غير قابل للطعن بأي طريق من الطرق.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018