خمس الألمان مهددون بالفقر!

خمس  الألمان مهددون بالفقر!

أعلن مكتب الإحصاء الاتحادي بألمانيا، اليوم الأربعاء، أن نحو خمس مواطني البلاد مهددون بالفقر أو التهميش الاجتماعي، فيما يعيش حوالي 4% من مجموع الألمان في فقر وحرمان مادي شديد.

وذكر المكتب، أن المهددين بالفقر أو التهميش الاجتماعي، "يشكلون 19.7% من السكان في ألمانيا؛ أي ما يعادل نحو 16 مليون نسمة"، بحسب التلفزيون الألماني"DW"

ويستند المكتب، إلى بيانات ترجع إلى عام 2016 من دراسة تحت عنوان "الحياة في أوروبا - إحصاءات الاتحاد الأوروبي بشأن الدخل والظروف المعيشية".

وتشير بيانات المكتب إلى أن نسبة المهددين بالفقر والتهميش الاجتماعي على مستوى أوروبا تبلغ 23.5%.

والشخص المعرض للفقر، أو التهميش الاجتماعي، هو من تنطبق عليه واحدة من الظروف الحياتية الثلاثة التالية: أن يكون دخله أسفل خط الفقر، أو أن يعيش في أسرة تعاني من حرمان كبير من المواد المادية اللازمة، أو أن يعيش في أسرة تساهم على نحو محدود للغاية في الدخل.

وبحسب الإحصائيات ذاتها، فإن 16.5% من المواطنين في ألمانيا معرضون للفقر.

ويعيش 9.6% من السكان دون 60 عاما في أسر تشارك على نحو محدود للغاية في الدخل، بحسب البيانات ذاتها.

ومطلع العام الجاري، قال مكتب الإحصاءات الاتحادي الألماني إن عدد سكان البلاد زاد بواقع 600 ألف العام الماضي ليصل إلى 82.8 مليون نسمة.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018