جنرال أميركي: سأقاوم ترامب إذا أمر بضربة نووية غير قانونية

جنرال أميركي: سأقاوم ترامب إذا أمر بضربة نووية غير قانونية
(رويترز)

نقلت محطة (سي.بي.إس نيوز) التلفزيونية عن القائد المسؤول عن الأسلحة النووية في الولايات المتحدة قوله إنه سيقاوم الرئيس دونالد ترامب إذا أمره باستخدام أسلحة نووية بشكل "غير قانوني".

وذكرت الشبكة الإخبارية، بحسب تقرير نشرته "رويترز"، مساء السبت، أن الجنرال بسلاح الطيران، جون هايتن، قائد القيادة الاستراتيجية الأميركية قال في لقاء بمنتدى هاليفاكس للأمن الدولي في كندا إنه "من المفترض أنه فكر كثيرا فيما يمكن أن يقوله إذا تلقى أوامر من هذا القبيل".

وأوضح ردا على سؤال بشأن تعرضه لمثل هذا السيناريو: "اعتقد أن بعض الناس يظنون أننا أغبياء. نحن لسنا أغبياء. نحن نفكر في مثل هذه الأمور كثيرا، وكيف لا وأنت تضطلع بهذه المسؤولية؟".

وقالت الشبكة الإخبارية إن هايتن، المسؤول عن الإشراف على الترسانة النووية الأميركية، شرح العملية التي تلي مثل هذا الأمر.

وأوضح قائلا: "كرئيس للقيادة الاستراتيجية أقدم النصح للرئيس وسيقول لي ما الذي ينبغي فعله".

وتابع يقول: "وإذا كان غير قانوني. تخيلوا ماذا سيحدث؟ سأقول، سيدي الرئيس هذا غير قانوني، وتخيلوا ماذا سيفعل؟ سيقول، وما هو الإجراء القانوني، ثم نخرج بخيارات مع مجموعة من الإمكانات لمواجهة الموقف وهذه هي الطريقة وليست بهذا التعقيد".

وقال هايتن: "إذا نفذت أمرا غير قانوني فإنك ستدخل السجن. قد تظل في السجن بقية حياتك".

ولم ترد وزارة الدفاع الأميريكية "البنتاجون" على الفور على طلب للتعليق على تصريحات الجنرال هايتن.

وتأتي تصريحات الجنرال هايتن بعد تساؤلات لأعضاء بمجلس الشيوخ ومنهم ديمقراطيون وجمهوريون بشأن سلطات ترامب في شن حرب واستخدام أسلحة نووية والانضمام أو الخروج من اتفاقات دولية وسط التوتر بشأن برامج الأسلحة النووية والصاروخية بكوريا الشمالية وإمكانية تسببها في إثارة أعمال عدائية.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018