لافروف: الاتفاق النووي سينهار إذا انسحبت واشنطن

لافروف: الاتفاق النووي سينهار إذا انسحبت واشنطن
(أ ف ب)

قال وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، يوم أمس الجمعة، إن الاتفاق النووي مع إيران سيكون غير قابل للاستمرار في حال قررت الولايات المتحدة الانسحاب منه، كما هدد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب.

وقال لافروف في مؤتمر صحافي في مقر الأمم المتحدة في نيويورك "لا يمكن المضي بهذا الاتفاق في حال قرر أحد المشاركين فيه الانسحاب منه من طرف واحد".

وتابع "سينهار، ولن يكون هناك اتفاق جديد"، قبل أن يضيف "اعتقد أن الجميع يعرفون ذلك".

وكان الرئيس الأميركي قد طلب في الثاني عشر من كانون الثاني/يناير من الأوروبيين العمل على "سد الثغرات الرهيبة" الموجودة، حسب رأيه، في الاتفاق، وإلا فإن الولايات المتحدة ستعيد فرض العقوبات على إيران، وستخرج بحكم الأمر الواقع من الاتفاق الذي وقع في فيينا عام 2015.

وتابع لافروف أن الوضع وصل إلى "نقطة حاسمة"، مشيرا بشكل واضح إلى أن موسكو لن تحاول إنقاذ الاتفاق مع الشركاء الآخرين فيه، إلا أنها ستسعى لإقناع الأميركيين بعدم التخلي عنه.

وأكد لافروف مرة ثانية أن الانسحاب من الاتفاق النووي سيوجه أيضا إشارة سيئة جدا إلى كوريا الشمالية التي تملك قنبلة نووية، ويسعى أعضاء مجلس الأمن لإقناعها بالتخلي عنها.