لافروف: واشنطن تخطط لتقسيم سورية

لافروف: واشنطن تخطط لتقسيم سورية
(أ.ف.ب)

اتهم وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، اليوم الأربعاء، واشنطن بالتخطيط لتقسيم سورية.

وقال لافروف في كلمة خلال مشاركته بفعالية في مدينة سوتشي الروسية: "يبدو أن الولايات المتحدة تسير نحو تقسيم سورية، وسنسأل زملاءنا الأميركيين عن مضمون الخطة".

واتهم الوزير الروسي الولايات المتحدة بالتخلي عن الالتزامات التي قطعتها لبلاده بخصوص محاربة "داعش" في سورية.

وعلى صعيد آخر، أعربت منظمة دولية، عن قلقها العميق إزاء تقارير تتحدث عن استخدام أسلحة كيميائية مؤخرًا في سورية.

وقالت منظمة "حظر الأسلحة الكيميائية" الدولية (تابعة للأمم المتحدة ومقرها لاهاي)، في بيان صدر عنها اليوم، إن "بعثتها للتقصي ستواصل التحقيق بدقة في مزاعم استخدام الأسلحة الكيميائية بسوريا".

وأشارت إلى أن بعثتها ستأخذ بعين الاعتبار، في تقريرها، التقارير الطبية، والتحريات والشهود ووثائق ذات صلة، إلى جانب عينات ستأخذها البعثة من موقع القصف.

وقال رئيس المنظمة أحمد أوزومجو، في البيان نفسه، إن أي استخدام للأسلحة كيميائية هو انتهاك لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية والأعراف الدولية. وشدد على أنه يتعين محاسبة مسخدمي الأسلحة الكيميائية، فهذه الأسلحة الفظيعة لا مكان لها في عالم اليوم.

وأمس، أعلنت لجنة التحقيق المستقلة حول سورية، التابعة للأمم المتحدة، فتح تحقيق في "تقارير تفيد باستخدام غاز الكلور" في محافظة إدلب، شمال غربي سورية، والغوطة الشرقية في العاصمة دمشق، بحسب رئيس اللجنة، باولو سيرجيو بينهيرو.

تفاصيل أوفى لاحقًا...

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"