فرنسا تعلن إحباط اعتداءين منذ بداية العام

فرنسا تعلن إحباط اعتداءين منذ بداية العام
جيرار كولومب

قال وزير الداخلية الفرنسي، جيرار كولومب، في مقابلة إذاعية، اليوم الأحد، إن بلاده أحبطت مخططتين إرهابيين استهدفا منشأة رياضية كبيرة والقوات المسلحة منذ بداية شهر كانون الثاني/ يناير الماضي.

وصرّح كولومب لإذاعة "أوروبا 1" إنه "منذ الأول من كانون الثاني/ يناير، أحبطنا مخططي اعتداءات لم يتم إعدادهما بشكل نهائي"، مشيرا إلى إحباط هذين المخططين "في الجنوب" و"في الغرب". وأضاف الوزير "كان الشباب مستهدفين" مشيرا إلى مخطط الاعتداء على "منشأة رياضية كبيرة".

وقال إن الأشخاص الذين تم استجوابهم موجودون حاليا "في السجن" وكانوا موضع "مراقبة". وتابع "هكذا تمكنا من إحباط" المخططين رافضا إعطاء المزيد من التفاصيل حول أماكن التوقيف وأهداف المخططين.

وأشار إلى أن أسماء هؤلاء الأشخاص مدرجة في "سجل البلاغات لمنع التطرف الإرهابي". ولفت إلى أن ثلاثة مساجد مغلقة حاليا في فرنسا، اثنان منها في جنوب شرق البلاد والثالث في المنطقة الباريسية لأنه كان يجري فيها "تمجيد الإرهاب".

وتم إحباط 20 اعتداء في فرنسا عام 2017، بحسب الأرقام الرسمية. وكانت أجهزة مكافحة الإرهاب الفرنسية كشفت في السابع من تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي اعتقال عشرة أشخاص في فرنسا وسويسرا كانوا يتبادلون تعليقات إسلامية "مقلقة" عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وتبين أن عملية الاعتقال هذه لها علاقة باعتقال صبي كان يريد شن هجوم بالسكين في فرنسا.

وخلال العام 2017 تبنى تنظيم "داعش" اعتداءين في فرنسا، الأول في 20 نيسان/ أبريل في جادة الشانزليزيه في باريس، والثاني في الأول من تشرين الأول/ أكتوبر في محطة سان شارل في مدينة مرسيليا بجنوب شرق فرنسا، وقد تسببا بمقتل ثلاثة أشخاص.