المحافظون الكنديون: إسرائيل لها الحق في اختيار عاصمتها

المحافظون الكنديون: إسرائيل لها الحق في اختيار عاصمتها
(أ ف ب)

أعلن الحزب المحافظ المعارض لحكومة جاستن ترودو، يوم أمس الإثنين، أنه سيعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل في حال فوزه في الانتخابات عام 2019.

يشار إلى أنه تولى المحافظون الحكم في كندا بين عامي 2006 و 2015، لكن لم يسبق لزعيمهم رئيس الحكومة السابق، ستيفن هاربر، أن حاد عن موقف أوتاوا التقليدي في هذا الصدد.

لكن الحزب يبدو حاليا أكثر حلفاء إسرائيل حماسة.

وتظهر آخر استطلاعات الرأي حول الانتخابات التشريعية في خريف عام 2019 فوز الليبراليين بقيادة ترودو، لكن المحافظين حلوا ثانيا بفارق خمس نقاط فقط.

وأفادت رسالة نشرت، الإثنين، على موقع الحزب الإلكتروني أن "المحافظين الكنديين يدركون بشكل واضح أن إسرائيل مثلها مثل أي دولة آخرى ذات سيادة، لها الحق في اختيار مكان عاصمتها".

وأضافت "سيعترف المحافظون بقيادة أندرو شير بأن القدس هي عاصمة إسرائيل عندما نشكل الحكومة عام 2019"، في حالة فوزهم.

يذكر أن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، قرر في السادس من كانون الأول/ديسمبر الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.