الدولية للطاقة الذرية تحذر من إسقاط الاتفاق النووي

الدولية للطاقة الذرية تحذر من إسقاط الاتفاق النووي
(أ ف ب)

حذر المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، يوكيا أمانو، اليوم الإثنين، من أن سقوط الاتفاق النووي الذي تم التوصل إليه عام 2015 بين إيران والقوى العظمى سيشكل "خسارة كبيرة".

وقال المدير العام للوكالة إن إيران "تنفذ التزاماتها المتعلقة بالملف النووي" بموجب الاتفاق.

وكان قد وجّه الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، انتقادات حادة للاتفاق، معتبرا أنه يعاني من "ثغرات كارثية".

وحدد ترامب في كانون الثاني/يناير مهلة 120 يوما للكونغرس الأميركي والشركاء الأوروبيين للولايات المتحدة من أجل "تصحيح" الاتفاق وإلا فإن الولايات المتحدة ستتخلى عنه.

وقال أمانو في افتتاح اجتماع لمجلس حكام الوكالة في فيينا إن الاتفاق "يشكل مكسبا كبيرا للتحقق من الأنشطة النووية"، وإن "سقوطه سيشكل خسارة كبيرة لنظام التحقق وللنهج التعددي".

وأظهر الشهر الماضي تقرير للوكالة أن إيران تحترم بالفعل التزاماتها الواردة في الاتفاق النووي.

وقال أمانو إن المحققين "تمكنوا من دخول جميع المواقع التي كنا بحاجة لزيارتها"، مضيفا أن الوكالة كانت طلبت "المزيد من الإيضاحات" حول إبلاغ إيران الوكالة في كانون الثاني/يناير بأنها تعتزم تطوير "وسائل دفع نووي بحرية" في المستقبل.