روسيا: "لن نغفر لبريطانيا موقفها في قضية تسميم سكريبال"

روسيا: "لن نغفر لبريطانيا موقفها في قضية تسميم سكريبال"
(أ ب)

نقلت وكالة "سبوتنيك" للأنباء عن السفير الروسي لدى بريطانيا، ألكساندر ياكوفينكو، اليوم السبت، قوله إن بلاده "لن تغفر" لبريطانيا موقفها في قضية تسميم ضابط الاستخبارات الروسي السابق، سيرغي سكريبال.

وأكد اكوفينكو لقناة "إن تي في" الروسية، أن بلاده "لن تغفر للندن الطريقة التي تعاملت بها مع حادث تسميم سكريبال"، بحسب "سبوتنيك".

وأضاف السفير "لقد وجهت إلينا اتهامات خطيرة للغاية تحمل طابع التهديد، ونحن لا نغفر مثل ذلك"، متابعًا "سوف نتحرك بسرعة وفق الإطار القانوني بالتأكيد"، ولفت ياكوفينكو أن لندن لم تقدم أية حقائق حول القضية المذكورة.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت الحكومة البريطانية أن مجلس الأمن الدولي سيعقد جلسة، مطلع الأسبوع المقبل، لبحث الأزمة.

وشددت على أن ردّ موسكو على طرد الدبلوماسيين الروس من المملكة المتحدة، "لا يغيّر من حقيقة تحملها المسؤولية عن حادثة تسميم العميل سكريبال".

وفرضت موسكو، اليوم، جملة عقوبات ضد لندن، شملت إمهال 23 دبلوماسيًا بريطانيًا أسبوعًا واحدًا لمغادرة البلاد، وسحب الموافقة على فتح قنصلية للندن في مدينة سان بطرسبورغ (غرب). كما علقت موسكو نشاط المجلس الثقافي البريطاني على أراضيها.

والأربعاء الماضي، أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، إمهال 23 دبلوماسيًا روسيًا أسبوعًا لمغادرة البلاد، على خلفية محاولة اغتيال سكريبال وابنته.

 

وفي 4 آذار/ مارس الجاري، اتهمت لندن موسكو بمحاولة قتل العميل المزدوج وضابط المخابرات الروسي المتقاعد "سكريبال" (66 عاما) وابنته "يوليا" (33 عاما)، على أراضيها، باستخدام "غاز الأعصاب".