اكتشاف مقبرة جماعية وسط مالي

اكتشاف مقبرة جماعية  وسط مالي
توضيحية (أ ب)

أوضحت منظمة العفو الدولية أن مقبرة جماعية اكتُشِفت في وسط مالي بعد أيام على اعتقالات نفّذها الجيش، ومع تزايد هجمات الجهاديين في الدولة الواقعة غرب أفريقيا.

وأضافت المنظمة في تقرير جديد لها أن سكان قرية دوغو؛ تعرّفوا على هوية ست جثث عثر عليها في المقبرة الجماعية، وأفادوا بأنهم مدنيون اعتقلوا في وقت سابق.

وقالت إن الوضع الأمني في المنطقة وصل إلى نقطة أزمة، داعية السلطات في مالي إلى التحقيق في التقارير المتعلقة بعمليات القتل خارج نطاق القانون بحق المدنيين، والاختفاء القسري، وتقديم الجناة إلى العدالة.

وأعلن جيش مالي احترامه الكامل لحقوق الإنسان.

كما قالت منظمة العفو إن 65 شخصا على الأقل، بينهم أطفال، قُتِلوا بواسطة متفجرات منذ كانون ثان الماضي، في الوقت الذي تصعد فيه الجماعات الجهادية هجماتها بحق المدنيين في منطقتي موبتي وسيغو وسط البلاد.