ألمانيا: منفذ عملية الدهس يعاني مشاكل نفسية وعقلية

ألمانيا: منفذ عملية الدهس يعاني مشاكل نفسية وعقلية
(أ ب)

أفادت تقارير إعلامية ألمانية بأن منفذ حادث الدهس (غربي البلاد) ألماني الجنسية، ويعاني مشاكل نفسية وعقلية.

وفي وقت سابق أمس، السبت، أعلنت وزارة الداخلية الألمانية، مقتل 4 أشخاص بينهم المنفذ، وإصابة 30 أخرين بينهم 6 بحالة خطرة، في حادث الدهس الذي شهدته في مدينة مونستر، بولاية شمال الراين ويستفاليا (غرب).

ونقلت صحيفة "دود دويشته تسايتونغ" الألمانية عن مصادر لم تسمها، أن "الجاني ألماني الجنسية، مولود عام 1969 ويدعى ينس آر، ويعاني مشاكل نفسية وعقلية منذ 2014، لكنه لا يملك سجلا جنائيا"، أضافت أنه "من الواضح أنه لا يوجد خلفيات إرهابية للهجوم".

وأشارت إلى أن "القوات الخاصة التابعة للشرطة تجري عملية تفتيش لمنزل الجاني، وسط احتياطات مشددة خوفا من وجود متفجرات".

وأكدت مجلة "دير شبيغل" الألمانية الخاصة، عبر مصادر لم تسمها، أن "الجاني يدعى ينس آر، ويعاني مشاكل نفسية وعقلية".

ونقلت القناة الثانية في التلفزيون الألماني، عن مصادر أخرى، أن "الجاني حاول الانتحار مؤخرا"، دون تفاصيل أخرى.

هذا و قالت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، مساء أمس السبت، إن "السلطات تقوم بكل شيء يمكن تخيله"؛ لكشف ملابسات حادث الدهس في مدينة مونستر، بولاية شمال الراين ويستفاليا(غرب).

وفي بيان نشرته المتحدثة باسم الحكومة، أولركا ديمر على صفحتها بموقع "تويتر"، قالت ميركل "أشعر بصدمة كبيرة في ضوء الأحداث الفظيعة بمونستر"، وتابعت "نفعل كل شيء يمكن تخيله لكشف الملابسات، وتقديم الدعم للضحايا وأقاربهم".

وأضافت "أوجه الشكر لكل القوات المتواجدة في الموقع، وأنا على اتصال دائم مع وزير الداخلية هورست زيهوفر، ونائب المستشار أولف شولتز، وحكومة ولاية شمال الراين ويستفاليا للوقوف على التطورات".

وعصر اليوم، قاد شخص سيارة فان (شاحنة صغيرة) بسرعة باتجاه مجموعة من الناس في وسط مدينة مونستر.

وأعلنت وزارة الداخلية الألمانية، مقتل 4 أشخاص جراء الاعتداء بينهم المنفذ الذي ذكرت تقارير إعلامية أنه انتحر بإطلاق الرصاص على نفسه في موقع الحادث.

وبينما لم تذكر الوزارة أية تفاصيل حول الجرحى بالحادث، ذكرت وسائل إعلام محلية أن عددهم بلغ 30 شخصًا، بينهم 6 في حالة خطرة.

كما ذكرت تقارير إعلامية أن الجاني ألماني الجنسية مولود عام 1969 ويعاني مشاكل نفسية وعقلية، لكن السلطات لم تعلن أية معلومات رسمية عن هوية الجاني.