إردوغان: واشنطن خسرت دور الوسيط بنقل سفارتها إلى القدس

إردوغان: واشنطن خسرت دور الوسيط بنقل سفارتها إلى القدس
(أ ف ب)

قال الرئيس التركي، رجب طيب إردوغان، اليوم الإثنين، في لندن إن الولايات المتحدة خسرت "دور الوسيط" في الشرق الأوسط بنقلها سفارتها في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس.

وصرح إردوغان في مؤتمر صحافي في مركز "تشاتام هاوس" للأبحاث في اليوم الثاني من زيارة للندن "نرفض مرة جديدة هذا القرار الذي ينتهك القانون الدولي وقرارات الامم المتحدة"، مضيفا أن "الولايات المتحدة اختارت باتخاذها هذا القرار أن تكون طرفا في النزاع، وبالتالي فهي تخسر دور الوسيط في عملية السلام" في الشرق الأوسط.

وتابع الرئيس التركي "على المجتمع الدولي القيام بدوره بأسرع وقت والتدخل سريعا لإنهاء العدوان الإسرائيلي المتزايد".

وأضاف إردوغان أن "إقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس هو السبيل الوحيد لسلام دائم وللاستقرار".

وانتقد إردوغان في كلمته أيضا قرارا آخر لترامب هو الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران. وقال إن "الاتفاق النووي تطور مهم يجب الحفاظ عليه" معتبرا أن "مشاركة بناءة لإيران" و"الحوار السياسي مع إيران مفيدان للمجتمع الدولي".

وعن الاتحاد الأوروبي قال إردوغان إن "الانضمام التام يبقى هدفنا الإستراتيجي" منددا بشدة بـ"تسييس" العملية التي تتعرض لها بلاده، وخصوصا أنها تحاول الانضمام إلى الاتحاد منذ 1963.

وكان قد بدأ إردوغان، الأحد، زيارة رسمية لبريطانيا تستغرق ثلاثة أيام على خلفية مرحلة ما بعد "بريكست"، ومحاولة البلاد إيجاد شركاء تجاريين جدد.

وستستقبله الملكة اليزابيث الثانية، الثلاثاء، في شرف لم يثر أي احتجاجات في حين أن زيارة معلنة لدونالد ترامب أثارت الاستياء.

وسيبحث المسؤولان في تطوير المبادلات التجارية بين البلدين في حين تستعد بريطانيا لمغادرة الاتحاد الأوروبي في آذار/مارس 2019. وقال إردوغان الأحد "إننا مستعدون للتعاون أكثر مع بريطانيا بعد بريكست في كافة المجالات".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018