غوتيريش يحذر من تقلص مساحة احتواء اللاجئين بأوروبا

غوتيريش يحذر من تقلص مساحة احتواء اللاجئين بأوروبا
أرشيفية (أ ب)

قال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، اليوم الإثنين، إنه قلق إزاء "تقلص" المساحة الآمنة للاجئين والمهاجرين في أوروبا، مشيرًا إلى ازدياد قمع دول أوروبية لهذه الفئات العريضة والمهمشة التي تعاني من حالات إنسانية خطرة.

وأعرب غوتيريش عن قلقه تجاه قضية اللاجئين في أوروبا خلال كلمة ألقاها للصحفيين للصحفيين بمقر المنظمة الدولية بنيويورك، واصفًا إياه بـ" انكماش مساحة حماية اللاجئين في أوروبا".

وأدلى الأمين العام بكلمته هذه موضحًا موقفه من قرار السلطات الإيطالية إغلاق موانئها أمام سفينة المهاجرين "أكويريوس".

وقال الأمين العام "كنت دائما قلقا من أن مساحة حماية اللاجئين في أوروبا ربما تضيق".

وأضاف "ومع أخذي في الاعتبار حق الدول في إدارة حدودها وسياساتها بشأن الهجرة، إلا أنني أناشد تلك الدول فعل ذلك بما يتوافق مع حماية اللاجئين والاحترام الكامل للقانون الدولي للاجئين".

وفي وقت سابق اليوم، قررت الحكومة الإسبانية، استقبال السفينة التي تقل أكثر من 600 طالب لجوء "لدواعي إنسانية".

وأفاد بيان صادر عن رئاسة الوزراء الإسبانية، أن رئيس الوزراء بيدرو سانشيز، وافق على رسو سفينة "أكواريوس" بميناء إسباني في إطار مسؤولية البلاد الإنسانية.

وأمس الأحد، أعلن وزير الداخلية الإيطالي، ماتيو سالفيني، إغلاق موانئ البلاد في وجه سفينة لمنظمة إنسانية غير حكومية تحمل مهاجرين غير شرعيين في خطوة تعد سابقة.

وتحمل السفينة على متنها 629 من المهاجرين غير الشرعيين (بينهم 123 قاصرًا) ممن أنقذوا في الساعات الماضية قبالة السواحل الليبية.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018