البحرية الليبية تُنقذ 112 مهاجرًا غير شرعي وتنتشل 5 جثث

البحرية الليبية تُنقذ 112 مهاجرًا غير شرعي وتنتشل 5 جثث
توضيحية من الأرشيف

تمكّنت البحرية الليبية التابعة لحكومة "الوفاق الوطني" المُعترف بها دوليا، يوم أمس، الإثنين، من إنقاذِ 112 مهاجرًا غير شرعي، وانتشال 5 آخرين قضوا غرقًا قبالة السواحل الليبية.

جاء ذلك وفق ما صرح به لـ"الأناضول" النقيب بحار الهادي مفتاح غميض التابع للبحرية الليبية.

وقال غميض إن دورية تابعة للبحرية الليبية تمكنت من إنقاذ 112 مهاجرًا غير شرعي، بعد غرق قاربٍ كانوا على متنه، وانتشال 5 أشخاص توفوا نتيجة الغرق.

وأوضح أن الزورق رأس أجدير كان في دورية استطلاعية، عندما تلقى بلاغًا من غرفة عمليات حرس السواحل بوجود قارب مطاطي على متنه العشرات من المهاجرين غير الشرعيين، يتعرض للغرق.

وأشار غميض إلى أن عملية الإنقاذ تمت على بعد 8 أميال من قرية أبي كماش شمالي غرب البلاد، قرب الحدود التونسية. مضيفًا أن الزورق الذي كان يستقله المهاجرون كان متهالكًا وفي حالة غرق.

ولفت إلى أن المُهاجرين الذين تم إنقاذهم من جنسيات إفريقية مختلفة، بينهم مصريان.

ومنذ سنوات يتدفق مهاجرون أفارقة على ليبيا، أملًا في عبور البحر المتوسط بطريقة غير شرعية نحو السواحل الإيطالية، ومنها إلى بقية الدول الأوروبية، هربًا من حروب أو ظروف اقتصادية متردية في بلدانهم.