3 آلاف متظاهر ألمانيّ يحتجّون ضد مؤتمر حزب "البديل"

3 آلاف متظاهر ألمانيّ يحتجّون ضد مؤتمر حزب "البديل"

تظاهر نحو 3 آلاف شخص، اليوم السبت، ضد المؤتمر العام لحزب "البديل لأجل ألمانيا"، حزب المعارضة الرئيسي، في مدينة أوغسبورغ جنوبي ألمانيا.

وفي وقت سابق صباح اليوم، بدأ المؤتمر العام لحزب "البديل" المعادي للمهاجرين والإسلام في أوغسبورغ، بمشاركة نحو 600 مندوب للحزب، على أن يستمر المؤتمر يومين.

ووفق صحيفة "أوغسبورغر الغماينه" الألمانية الخاصة، فإن 3 آلاف محتج تظاهروا اليوم وسط أوغسبورغ، ضد المؤتمر العام لحزب البديل.

ونقلت عن مصادر شرطية ومنظمي الاحتجاجات، أن المحتجين نظموا فعاليتين وسط المدينة، شارك في الأولى ألفا شخص تجمعوا في معرض أوغسبورغ، حيث يجرى المؤتمر العام لحزب البديل، ورددوا هتاف "لا للدعاية النازية".

كما شارك نحو ألف شخص آخرين في مسيرة أخرى ضد الحزب، على مقربة من معرض أوغسبورغ، رددوا هتافات مثل "لا للبديل"، و"اللاجئين مرحب بهم"، بحسب المصادر ذاتها.

وفي بيان، قالت شرطة أوغسبورغ إنها لم تسجل أي تصادمات بين المتظاهرين وأنصار حزب البديل.

وتابعت أنها نشرت نحو ألفي شرطي لتأمين مؤتمر حزب البديل والتظاهرات التابعة له.

وفي تصريحات صحفية، قالت المتحدثة باسم شرطة أوغسبورغ كاثرينا فون رون: "تجرى اجتماعات الحزب في هدوء"، مضيفة: "نحن راضون حتى الآن عن مسار الأمور".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018