انفجار قرب السفارة الأميركية في بكين

انفجار قرب السفارة الأميركية في بكين
انفجار قرب السفارة الأميركية في بكين (أ.ب)

قال شهود عيان على شبكات التواصل الاجتماعي إن انفجارا وقع صباح اليوم الخميس، خارج مقر السفارة الأميركية بالعاصمة الصينية بيكين.

والحي الدبلوماسي الذي وقع فيه الانفجار هو في ضواحي بكين ويضم العديد من السفارات، ومنها بعثات الولايات المتحدة والهند وإسرائيل.

وقالت الشرطة الصينية إن ما يبدو أنها” قطعة ألعاب نارية“ انفجرت أمام السفارة الأميركية في بكين، اليوم الخميس، مما أدى إلى إصابة مشتبه به عمره 26 عاما بجروح بسيطة.

وقالت السفارة الأميركية في بيان منفصل، إن الانفجار نجم عن قنبلة وإن الشرطة تعاملت مع الواقعة ولم تذكر تفاصيل أخرى.

وذكرت الشرطة أنه لم تقع إصابات أخرى غير تلك التي لحقت بالمشتبه به الذي جرح في يده.

وحدد بيان الشرطة هوية الرجل باسم واحد فقط، هو جيانغ، وقال البيان إنه من مدينة تونغلياو في منطقة منغوليا الداخلية الصينية.

وأظهرت الصور المنشورة على موقع تويتر الإلكتروني كمية كبيرة من الدخان وما يبدو أنها مركبات للشرطة تحيط بالمبنى الشاسع في شمال شرق بيكين الخميس.

وألقت الشرطة الصينية القبض على امرأة قرب السفارة الأميركية في بيكين، كانت تنوي إضرام النار في جسدها بعد أن رشت نفسها بالنزين، وذلك بالتزامن مع أنباء عن وقوع انفجار.

وقالت وكالة "رويترز"، إن "الشرطة الصينية اقتادت امرأة حاولت الانتحار حرقا على ما يبدو أمام السفارة الأميركية في بكين"، وطوقت المكان بعد ورود أنباء عن وجود سيارة مشبوهة أمام السفارة.

من جانبها ذكرت إذاعة "راديو فري آسيا" نقلا عن شهود عيان، أن رجلا قد يكون فجر نفسه بالقرب من السفارة الأمريكية، حيث تضررت سيارة شرطة، وتم إغلاق جميع الطريق المؤدية من وإلى السفارة.

ويبدو أن الموقع المستهدف مجاور للمكان الذي يصطف فيه المواطنون عادة لدخول السفارة لإجراء مقابلات التأشيرات.

وتقع الصين والولايات المتحدة في خضم نزاع تجاري، لكن الولايات المتحدة لا تزال وجهة شائعة للغاية للسفر والتعليم والهجرة للصينيين.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018