أوروبا تشهد موجات حر غير مسبوقة

أوروبا تشهد موجات حر غير مسبوقة
(أ ف ب)

في ظل مخاوف من اندلاع حرائق، تشهد القارة الأوروبية، مؤخرا، موجات حر غير مسبوقة، ويكافح رجال الإطفاء لإخماد حرائق الغابات.

وقد شهدت عدة دول أوروبية حرائق كبيرة، أبرزها الحرائق في اليونان التي أودت بحياة 82 شخصا، ما اضطر بعض السلطات في أوروبا إلى حظر نزهات الشواء، والتحذير من الارتفاع القياسي لدرجات الحرارة.

وقالت "فرانس برس" إنه جرى في اليونان، تبادل للاتهامات بشأن المسؤولية عن الحرائق التي أدت إلى مصرع 82 شخصا.

وتحدث نائب وزير حماية المواطنين، ميكوس توسكاس، عن مؤشرات "خطيرة" على عمل تخريبي متعمد، بينما وجه آخرون أصابع الاتهام إلى الحكومة بسبب ضعف إجراءات الوقاية من الحرائق.

وشهدت ألمانيا درجات حرارة قياسية يتوقع أن تصل إلى 39 درجة مئوية.

ويكافح رجال الإطفاء الحرائق بالقرب من فيتشنفالدي جنوب غرب برلين، ومقاطعة ساكسوني-إنهالت الشمالية.

ونشرت هيئة "إيه أر دي" للبث العام صورة لعربة إطفاء تقوم بتعبئة الماء من بركة سباحة.

في برلين استخدمت الشرطة خراطيم المياه لإطفاء حريق في مبنى البرلمان الذي يعد معلما بارزا في ألمانيا.

وألغى مسؤولون في هامبورغ عرضا سنويا للألعاب النارية بسبب مخاوف من اندلاع الحرائق في الأراضي الجافة.

وفي هولندا سجل 1143 حريقا في الأيام الـ25 الأولى من شهر تموز/يوليو، مقارنة بـ187 حريقا في شهر تموز/يوليو بأكمله العام الماضي.

وسجلت البلاد أعلى درجة حرارة خلال الليل من الخميس إلى الجمعة وصلت إلى 24.4 درجة مئوية.

وأصدرت سلطات الأرصاد الجوية السويسرية تحذيرات من موجة حر في جنوبي البلاد.

وقالت السلطات السويدية إن 17 حريقا من حرائق الغابات لا يزال مشتعلا في البلاد بعد إخماد حرائق أخرى هذا الأسبوع.

وشهدت البلاد أعلى درجات حرارة هذا العام حيث وصلت في بعض المناطق الجنوبية الى 34.6 درجة مئوية.

وقالت فنلندا المجاورة إنها سترسل 35 رجل إطفاء إلى السويد لينضموا إلى فرق من دول أخرى في الاتحاد الأوروبي.

ويتوقع تساقط الأمطار خلال عطلة نهاية الأسبوع إلا أنه لا يزال يحظر على المواطنين الشواء أو إشعال النيران.

وقال رجال الإطفاء في لاتفيا إنهم تمكنوا من احتواء حريق امتد على ألف هكتار غرب البلاد. وأعلنت لاتفيا عن كارثة قومية مع جفاف شديد وارتفاع درجات الحرارة إلى 35 درجة مئوية.

وتساعد ليتوانيا وبيلاروسيا المجاورتان لاتفيا في إخماد الحرائق.

وتشهد مناطق واسعة من فرنسا كذلك موجة حر شديد حيث وصلت درجة الحرارة في باريس، الخميس، إلى 37 درجة مئوية.

ويتوقع أن تهب عواصف تؤدي إلى انخفاض درجات الحرارة خلال عطلة نهاية الأسبوع في شمال وغرب البلاد، بحسب مركز الأرصاد الجوية الفرنسي.

وكانت قد أشارت توقعات بأن تتجاوز درجة الحرارة في بريطانيا مستواها القياسي البالغ 38.5 درجة مئوية.

ويتوقع أن تتجاوز درجات الحرارة 35 درجة في معظم مناطق شرق وجنوب شرق إنجلترا وتصل إلى 37 درجة في لندن، بحسب مركز الأرصاد الجوية.

وألغت شركة "يوروتانل" آلاف التذاكر على رحلات عبر "القنال" بسبب "درجات الحرارة العالية للغاية" وأعطال مكيفات الهواء.

وطلب فريق الإطفاء في لندن من المجالس البلدية منع الشواء في الحدائق العامة بعد زيادة الاستدعاءات لإطفاء حرائق.

وفي بلجيكا أعلنت السلطات عن موجة حر. وسجل الخميس 26 تموز/يوليو أعلى درجة حرارة في التاريخ لذلك اليوم حيث وصلت درجة الحرارة إلى 34 مئوية، بحسب خبير الأرصاد الجوية ديفيد ديهيناو.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018