تحطم طائرة مكسيكية فور إقلاعها

تحطم طائرة مكسيكية فور إقلاعها
(أ ب)

أصيب 85 شخصا بجروح يوم أمس، الثلاثاء، إثر تحطم طائرة تابعة للخطوط الجوية المكسيكسة "إيرو مكسيكو" لدى إقلاعها في ولاية دورانغو شمالي المكسيك.

وقال وزير النقل المكسيكي، جيراردو رويس إسبارزا، إن الطائرة، وهي من طراز إمبراير 190 وكانت ستقوم برحلة بين دورانغو ومكسيكو، تحطمت نحو الساعة 16:00 بالتوقيت المحلي (21:00 ت غ) "وعلى متنها 97 راكبا وأربعة من أفراد الطاقم".

من جهته، قال حاكم ولاية دورانغو، خوسيه إيسبورو، على تويتر إنه "ليس هناك قتلى في حادث الطائرة".

بدوره قال المتحدث باسم الدفاع المدني المحلي أليخاندرو كاردوزا لقناة "ميلينيو تي في" إنه بحسب الحصيلة الأولية "قد يكون هناك 85 مصابا". وأوضح أن معظم الإصابات "طفيفة جدا"، مشيرا أيضا إلى وجود إصابات بالغة.

ووفقا للسلطات المحلية، تم إدخال نحو 49 شخصا إلى المستشفيات، فيما استطاع آخرون العودة إلى منازلهم.

وأضاف كاردوزا أن الطائرة تأثرت بسوء الأحوال الجوية على الأرجح عند إقلاعها، وقد تكون حاولت القيام بهبوط اضطراري.

وتابع "النيران اندلعت إثر الهبوط الاضطراري... ولكن لحسن الحظ ليس هناك على ما يبدو أشخاص أصيبوا بحروق".

وبحسب حاكم الولاية، قدم الركاب المساعدة لبعضهم بهدف الخروج سريعا من الطائرة عبر الفتحات التي أحدثها الحادث في المقصورة. وأوضح الحاكم أن بعض الركاب عانوا على ما يبدو من نوبات عصبية إثر الحادث.

وأظهرت صور عائدة للدفاع المدني بثت على شبكات التواصل الاجتماعي طائرة على الأرض تحترق جزئيا.

يذكر أنه في تموز/يوليو عام 1981 تحطمت طائرة عائدة للشركة خلال هبوطها في شيهواوا بشمال المكسيك ما أسفر عن مصرع 32 شخصا.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018