روسيا ستزيد اعتمادها على عملات أخرى على حساب الدولار

روسيا ستزيد اعتمادها على عملات أخرى على حساب الدولار

تسعى روسيا إلى تقليص تعاملاتها بالدولار الأميركي، وستزيد اعتمادها على عملات دول أخرى في التبادلات التجارية، وفقًا لما قاله وزير المالية، أنطون سيلوانوف.

وقال سيلوانوف، والذي يشغل أيضا منصب النائب الأول لرئيس الوزراء الروسي، في حوار مع قناة "روسيا 1"، اليوم الأحد، إن العقوبات الأميركية على بلاده هي السبب في هذا التوجه، مشيرا إلى أن الدولار بات "أداة خطرة في التجارة الدولية".

وذكر أن بلاده ستُواصل تخفيض الاستثمار في سندات الخزانة الأميركية، وتدرس الانتقال إلى استخدام العملات المحلية في تجارة النفط. مُعبرًا أن عقوبات واشنطن على بلاده "سترتد على الأميريكيين".

وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، قد كشف أمس السبت، عن خطط لاستخدام العملات المحلية في التبادلات التجارية البينية الخارجية مع دول مثل الصين وروسيا وإيران وأوكرانيا.

يُذكرُ أنه سبق للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن انتقد استخدام الولايات المتحدة الدولار كأداة سياسية.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018