محادثات بين الكوريتين تمهيدا لقمة محتملة في بيونغيانغ

محادثات بين الكوريتين تمهيدا لقمة محتملة في بيونغيانغ
(أ ب)

من المقرر أن يعقد مسؤولون من كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية مفاوضات رفيعة المستوى اليوم الإثنين، فيما يشير تقرير صحيفة كورية جنوبية إلى أن الجانبين قد يخططان لعقد قمة في بيونغيانغ في وقت لاحق هذا الشهر.

والتقى الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون والرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن في نيسان/ أبريل في قرية الهدنة على طول حدودهما المشتركة، واتفقا على عقد قمة أخرى في الخريف، هذه المرة في بيونغيانغ عاصمة كوريا الشمالية.

ونقلت صحيفة كوكمين إيلبو، عن مسؤول كوري جنوبي طلب عدم نشر اسمه، قوله يوم الإثنين، إن القمة يمكن أن تعقد في أواخر آب/ أغسطس.

وقالت الصحيفة إن الجدول الزمني كان منسقا في معظمه مع كوريا الشمالية ومن المرجح أن تعقد القمة في بيونغيانغ.

وذكر متحدث باسم البيت الأزرق الرئاسي في كوريا الجنوبية، الأحد، أن المسؤولين يأملون أن يتم البت في مثل هذه التفاصيل خلال محادثات الإثنين.

وقال المتحدث باسم المكتب الرئاسي في كوريا الجنوبية، كيم إيوي كيوم، "نأمل في أن يتحدد التوقيت والمكان وحجم الوفد الذي سيزور كوريا الشمالية". ورفض الخوض في تفاصيل.

وعقد الزعيم الكوري الشمالي سلسلة من القمم الدبلوماسية مع قادة كوريا الجنوبية والصين والولايات المتحدة هذا العام.

وكان مون وكيم قد عقدا اجتماعا مفاجئا على الحدود في أيار/ مايو، مما يجعل مون الزعيم الكوري الجنوبي الوحيد الذي التقى زعيما كوريا شماليا مرتين.

وفُرضت عقوبات شديدة على كوريا الشمالية بسبب سعيها للحصول على أسلحة نووية وصواريخ باليستية، لكن كيم والرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اتفقا في قمتهما التاريخية بسنغافورة في حزيران/ يونيو على العمل لإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018