برلمان إيران يعزل وزير المالية عن منصبه

برلمان إيران يعزل وزير المالية عن منصبه
البرلمان الإيراني يرقب خطاب روحاني (أ.ب)

صوت البرلمان الإيراني على إقالة وزير المالية، موجها ضربة جديدة للرئيس حسن روحاني، في الوقت الذي يواجه فيه سخطا متزايدا بسبب الاقتصاد.

وقالت وسائل إعلام رسمية إن البرلمان الإيراني صوت، اليوم الأحد، لصالح إزاحة وزير الشؤون الاقتصادية والمالية مسعود كرباسيان عن منصبه، وذلك إثر تراجع حاد في قيمة الريال ووسط تدهور في الوضع الاقتصادي.

وقال منتقدو وزير المالية المقال، إن الحكومة فشلت في القيام بما يكفي لدعم الاقتصاد في الوقت الذي بدأ فيه الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في إعادة فرض العقوبات بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني الذي جرى توقيعه عام 2015 مع القوى العالمية.

وقال رئيس البرلمان علي لاريجاني إن 137 من بين 260 نائبا حاضرا صوتوا ضد كرباسيان.

وهذه هي الخطوة الأحدث في تغييرات متواصلة على مستوى القيادات الاقتصادية، بينما تعيد الولايات المتحدة فرض عقوبات على إيران بسبب برنامجها النووي وقضايا أخرى.

وفي أوائل آب/أغسطس الجاري، صوت المشرعون الإيرانيون بعزل وزير العمل، وفي الشهر الماضي قام الرئيس حسن روحاني بتغيير محافظ البنك المركزي.

وكانت العملة المحلية انخفضت في الأشهر الأخيرة، ما تسبب في ارتفاع الأسعار ومحو مدخرات العديد من المواطنين.

ويستعد مجلس الشورى (البرلمان)، يوم الثلاثاء المقبل، للاستماع إلى أجوبة الرئيس روحاني بشأن بعض الأسئلة التي تشغل بال البرلمانيين. 

ويلقي متشددون إيرانيون باللائمة في الأزمة الحالية على روحاني، المعتدل نسبيا الذي أعيد انتخابه العام الماضي.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018