تحطم مقاتلة أميركية من طراز "إف 35"

تحطم مقاتلة أميركية من طراز "إف 35"
من مكان تحطّم الطائرة (أ ب)

تحطمت طائرة عسكرية أميركية من طراز "إف 35"، يوم أمس الجمعة، في كارولاينا الجنوبية، دون أن يتضح سبب تحطمها.

قال مسؤولون محليون والجيش الأميركي إن مقاتلة عسكرية أميركية من طراز "إف-35 بي" تحطمت قرب محطة بوفورت الجوية لمشاة البحرية في ولاية كارولاينا الجنوبية، قبل وقت الظهيرة بالتوقيت المحلي (16:00 بتوقيت جرينتش) يوم الجمعة.

ولم يذكر الجيش أو المسؤولون المحليون سبب تحطم الطائرة.

ونقلت "رويترز" عن مكتب شرطة مقاطعة بوفورت إن الطيار، الذي كان الوحيد على متن المقاتلة، قفز من الطائرة بأمان، وجرى فحصه للتأكد من أنه ليس مصابا بجروح.

وقال مسؤول عسكري أميركي، طلب عدم نشر اسمه، إن الطائرة التي تحطمت هي من طراز "إف-35 بي" التي تنتجها شركة لوكهيد مارتن.

وعلى صلة، تجدر الإشارة إلى أن أسوشيتيد برس" كانت قد أشارت، قبل يومين إلى أن هذه الطائرة الشبحية كانت قد نفذت أول ضربة قتالية لها، وكانت في افغانستان.

وجاء أن الطائرة، وهي من طراز "لايتننغ إف-35بي" تابعة للوحدة الثالثة عشرة في البحرية الأميركية قد أقلعت من سفينة الهجوم البرمائية الأميركية "يو إس إس إيسيكس"، ووجهت ضربة جوية ضد أهداف لطالبان في أفغانستان.

إلى ذلك، تجدر الإشارة إلى أن هناك عدة نسخ من مقاتلات "إف – 35" للقوات الجوية وللبحرية ولسلاح المارينز. ويمكن لنسخة المارينز، وهي أسرع من الصوت، أن تقلع من مسافة قصيرة وتهبط عاموديا مثل المروحية.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص